خلق تدعو لحماية أممية لأشرف   
الثلاثاء 1430/8/20 هـ - الموافق 11/8/2009 م (آخر تحديث) الساعة 18:06 (مكة المكرمة)، 15:06 (غرينتش)

رجوي تعرض صورا لمن قالت إنهم معتقلون من عناصر المنظمة بالعراق (الفرنسية)

دعت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة الأمم المتحدة لتولي السيطرة على معسكر أشرف شمال شرق بغداد الذي يؤوي المئات من أعضائها.

وقالت زعيمة المنظمة مريم رجوي للصحفيين في باريس إنه يتعين أن تتولى الولايات المتحدة الإشراف على المعسكر بشكل مؤقت لحين تشكيل قوات أممية لتولي المهمة بدلا منها، مشيرة إلى أن القوات العراقية تمنع الغذاء والمواد الطبية عن المعسكر.

ويقول سكان بمعسكر أشرف إن الشرطة العراقية قتلت تسعة أشخاص وأصابت نحو 450 آخرين من سكان المعسكر عندما اقتحمته نهاية الشهر الماضي. وتقول السلطات العراقية إنها كانت تحاول إقامة مخفر للشرطة داخل المعسكر.

يذكر أن جماعة مجاهدي خلق أسست في العام 1965 لمعارضة حكومة الشاه. وفي العام 1981 بدأت حملة مسلحة ضد الحكومة الجديدة بعد نجاح ثورة الخميني.

وتصنف إيران والولايات المتحدة الجماعة بأنها "إرهابية". وتحمل طهران الجماعة مسؤولية العديد من عمليات الاغتيال السياسية البارزة. وعقب طرد الجماعة من فرنسا في العام 1986 قام الرئيس العراقي حينذاك صدام حسين بتخصيص قاعدة عسكرية لهم في محافظة ديالى قرب الحدود مع إيران.

وعقب الغزو الأميركي للعراق عام 2003 قام الجيش الأميركي بنزع سلاح الجماعة وتولى حمايتها إلى أن نقلت الولاية على المعسكر وسكانه البالغ عددهم قرابة 3500 شخص إلى العراق مطلع يناير/كانون الثاني الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة