يلدرم: قادرون على إيجاد حل للأزمة السورية بشرطين   
الثلاثاء 1437/11/14 هـ - الموافق 16/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 18:34 (مكة المكرمة)، 15:34 (غرينتش)

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدرم اليوم إن بلاده قادرة على إيجاد حل للأزمة السورية بشرط الحفاظ على وحدة الأراضي التركية والأراضي السورية معا، وشدد يلدرم على ألا يفرض أي نظام لإدارة الدولة السورية على أساس طائفي.

وأوضح في كلمة ألقاها أمام كتلة حزب العدالة والتنمية بالبرلمان أن أفضل من سيأتي بحل للمشكلة في سوريا هما تركيا وإيران، غير أنه استدرك قائلا إنه إذا كانت الولايات المتحدة وروسيا وبقية دول التحالف الدولي تريد الحل فعلا فإن الحل سيأتي. وأضاف أنه متأكد بأن الأشهر المقبلة ستشهد تقدما مهما في هذا الملف.

وشهدت الأيام القليلة الماضية حراكا دبلوماسيا تركيا كان من أبرز ملفاته الأزمة السورية، إذ ناقش كبار المسؤولين الأتراك الملف مع القيادتين الروسية والإيرانية.

شرطان
واشترط المسؤول التركي أمرين لحل المشاكل بسوريا، وهما احترام وحدة أراضي تركيا والحفاظ على وحدة الأراضي السورية، ومشاركة كافة المكونات في تحديد مصير بلادهم.

video

وقال رئيس الوزراء التركي إن بلاده ترفض محاولات تقسيم سوريا عن طريق منح الجزء الغربي منها إلى جهة، والجزء الجنوبي إلى جهة أخرى، ومنح الجزء الشرقي للأكراد.

وتتخوف أنقرة من توسيع الأكراد مناطق سيطرتهم شمالي سوريا على طول الحدود مع تركيا، وآخرها سيطرة قوات حماية الشعب الكردية -التي ينظر إليها باعتبارها الجناح العسكري لحزب العمال في سوريا- على مدينة منبج القريبة من الحدود السورية التركية.

وتعتبر تركيا وحداتِ حماية الشعب جماعةً إرهابية تمثل امتدادا لحزب العمال المحظور الذي خاض تمردا استمر ثلاثة عقود في جنوب شرق البلاد، وتصنفه الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وأنقرة منظمة إرهابية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة