مايكروسوفت تطرح جهاز ألعاب فيديو جديد الشهر القادم   
الأحد 1422/8/3 هـ - الموافق 21/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بيل غيتس صاحب ورئيس شركة مايكروسوفت يشرح في لاس فيغاس بعض جوانب جهاز إكس بوكس الجديد في يناير/ كانون الثاني الماضي
بدأت شركة مايكروسوفت التي تعد عملاق صناعة البرمجيات في العالم حملة تسويقية ضخمة استعدادا لطرح جهاز ألعاب فيديو جديد في الولايات المتحدة منتصف الشهر القادم. وتقول مايكروسوفت إن جهاز إكس بوكس الجديد ليس جهازا لألعاب الفيديو فقط وإنما وحدة ترفيه منزلية متكاملة.

وبدأت أولى الإعلانات عن إكس بوكس في الظهور في مجلات ألعاب الفيديو لتدشين حملة تسويقية تتكلف نصف مليار دولار من أجل تسويق الجهاز في غضون فترة العام ونصف القادمة.

ومن المقرر أن يبدأ قريبا بث إعلانات عن الجهاز عبر محطات التلفزيون المفضلة لدى المشترين المحتملين وهم أساسا الشبان الذين تراوح أعمارهم بين 15 و25 عاما.

وتنتظر مايكروسوفت رؤية زبائن محلات تاكو بيل للوجبات المكسيكية السريعة في أميركا وهم يصيحون "أنا أحب إكس بوكس" مع بدء عرض المحلات شعار المنتج الجديد, باللون الأخضر البراق, في حوالي سبعة آلاف فرع وذلك في إطار اتفاقات تسويق مشتركة.

وإضافة إلى هذا ستستخدم مايكروسوفت أسلوب التجربة المباشرة حيث ينتظر أن تجوب شاحنتان صنعتا خصيصا من أجل الحملة التسويقية أكثر من 40 مدينة لإقامة أجنحة مؤقتة عملاقة يضم الجناح 50 جهازا من إكس بوكس يستطيع الزائرون فيها تجربتها واللعب بها.

ويأتي هذا التحرك بعد أن قامت مايكروسوفت بتأجيل موعد طرح إكس بوكس في الولايات المتحدة إلى 15 نوفمبر/ تشرين الثاني وهو التاريخ الذي يقول روبي باخ المسؤول بالشركة عن تطوير جهاز ألعاب الفيديو الجديد إن مايكروسوفت ستلتزم به تماما. ورفض باخ أن يحدد سبب تأخير موعد الطرح لكنه قال إنه أمر ليس له علاقة مباشرة بهجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي على نيويورك وواشنطن.


سعر إكس بوكس سيكون 299 دولارا وسعر الشريط 50 دولارا. وسينافس الجهاز الجديد كل من جهازي بلاي إستيشن 2 الذي تنتجه شركة سوني وجهاز جيم كيوب الذي تنتجه شركة نينتيندو

ومنحت مايكروسوفت حق إنتاج الجهاز لشركة فليكسترونيكس إنترناشيونال والمقرر أن تشحن من مصنعها في المكسيك 100 ألف وحدة أسبوعيا وحتى نهاية العام الحالي ليراوح إجمالي الوحدات المتوقع إنتاجها بين مليون ومليون ونصف وحدة.

وسيطرح جهاز إكس بوكس للبيع بسعر 299 دولارا في حين يبلغ سعر شريط اللعبة حوالي 50 دولارا. وينافس إكس بوكس جهازي بلاي إستيشن 2 الذي تنتجه شركة سوني وجهاز جيم كيوب الذي تنتجه شركة نينتيندو والمقرر طرحه لأول مرة في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

ورغم تقارير سابقة أشارت إلى أن جهاز جيم كيوب سيكون جهازا لا بد من اقتنائه مع حلول موسم الأعياد قال باخ إن هذا الجهاز بتصميمه الملون الجذاب يستهدف عملاء أصغر سنا من الذين يستهدفهم إكس بوكس.

وأشار إلى أن جهاز إكس بوكس صمم ليكون أكثر من مجرد لعبة فيديو إذ يحتوي على معالج من إنتاج شركة أنتل ورقيقة خاصة بالفيديو والجرافيكس من إنتاج شركة نفيديا وقرص صلب سعته 8 جيجابايت كما أنه مجهز بمنفذ للدخول على شبكة الإنترنت يضمن وصولا سريعا إلى الشبكة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة