قراصنة الصومال يخطفون أميركيين   
السبت 1432/3/16 هـ - الموافق 19/2/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:14 (مكة المكرمة)، 12:14 (غرينتش)
القراصنة ازدادوا جرأة رغم وجود سفن حربية كثيرة بالمحيط الهندي (رويترز-أرشف)

أكدت مصادر أميركية اليوم السبت أن قراصنة صوماليين خطفوا يختا يقل أربعة أميركيين في بحر العرب.
 
ونقلت شبكة سي أن أن الإخبارية عن مسؤولين عسكريين أميركيين أن اليخت "كويست" تعرض للخطف أمس عندما كان مبحرا إلى ميناء ريسورت في مدينة صلالة العمانية قادما من الهند.
 
وفي بيان متزامن, ذكرت السفارة الأميركية في نيروبي أن تقارير أولية تشير إلى أن القراصنة اعترضوا مساء أمس اليخت الذي يقارب طوله 16 مترا على مسافة 240 ميلا قبالة ساحل سلطنة عمان وعلى متنه أربعة مواطنين أميركيين.
 
وقالت مجموعة إيكوتيرا الدولية التي تراقب عمليات القرصنة إن مالكي اليخت وهما زوجان أميركيان بدآ منذ 2004 جولة حول العالم, كانا يأملان أن تستغرق سبع سنوات.
 
ووفقا للخبير أندرو موانغورا المتخصص في الشأن الملاحي في شرق أفريقيا, فإن القراصنة توجهوا باليخت إلى ساحل الصومال.
 
وحتى الآن لا يزال قراصنة صوماليون يحتجزون مواطنيْن من جنوب أفريقيا خطفا أيضا عندما كانا يبحران على متن يخت العام الماضي. وفي نوفمبر/تشرين الماضي أطلق قراصنة بريطانيا وزوجته بعد احتجازهما 14 شهرا.
 
ويبدي القراصنة الصوماليون جرأة أكبر بإقدامهم على خطف سفن تجارية وناقلات نفط ضخمة في المحيط الهندي لنيل فدى بملايين الدولارات, وتتم عمليات الخطف أحيانا على مسافات بعيدة عن الساحل الصومالي.  
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة