حزب سوداني معارض يعلن اعتقال سبعة من ناشطيه   
الثلاثاء 30/11/1435 هـ - الموافق 23/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 9:24 (مكة المكرمة)، 6:24 (غرينتش)

أعلن حزب المؤتمر السوداني المعارض أمس الاثنين أن السلطات السودانية اعتقلت سبعة من ناشطيه في العاصمة الخرطوم، وذلك بعد أسبوع من الإفراج عن زعيم الحزب إبراهيم الشيخ وثمانية من أعضائه عقب اعتقال استمر أكثر من ثلاثة أشهر.

وقال الحزب في بيان تلقته وكالة الصحافة الفرنسية "في ظهيرة اليوم الاثنين الموافق 22 سبتمبر/أيلول، شنت أجهزة أمن النظام حملة اعتقالات طالت العديد من أعضاء حزبنا حزب المؤتمر السوداني وعددا من الناشطين والناشطات". 

وأورد الحزب في بيانه أسماء الناشطين السبعة.

وكان رئيس الحزب إبراهيم الشيخ يواجه -قبل الإفراج عنه الأسبوع الماضي- تهما بتقويض النظام الدستوري على خلفية ندوة أقامها بمدينة النهود غرب كردفان اتهم فيها قوات الدعم السريع التي تتبع جهاز الأمن بممارسة العنف في دارفور وكردفان.

وعبرت أحزاب المعارضة السودانية عقب الاعتقال عن رفضها الحوار مع الحكومة في ظل وجود قوانين مقيدة للحريات السياسية، وانتهاج الحكومة منهجا تعسفيا مع خصومها السياسيين.

وقبل الإفراج عن الشيخ في 15 سبتمبر/أيلول الجاري، أعلن كبير وسطاء الاتحاد الأفريقي بين الحكومة السودانية والمعارضة رئيس جنوب أفريقيا السابق ثابو مبيكي أن الرئيس السوداني عمر البشير وافق على إطلاق سراح الشيخ "تهيئة لمناخ الحوار الوطني". 

وكان البشير دعا في يناير/كانون الثاني الماضي إلى "حوار وطني" من أجل تحقيق نهضة سياسية واقتصادية في البلد الذي يعاني من الحروب والفقر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة