أميركا خدرت مئات المرحلين من أراضيها   
الخميس 1429/5/11 هـ - الموافق 15/5/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:25 (مكة المكرمة)، 21:25 (غرينتش)
 مراكز الإبعاد شهدت العديد من حالات الحقن القسري (رويترز-أرشيف)
أكدت صحيفة واشنطن بوست الأميركية اليوم الأربعاء أن مئات الأجانب الذين تعرضوا للترحيل من قبل السلطات الأميركية جرى حقنهم بعقاقير خطيرة رغما عنهم.
 
وذكرت الصحيفة أنها تعرفت على 250 حالة لجأت فيها الحكومة الأميركية دون دواع طبية إلى إعطاء أناس رحلتهم بحرا من الولايات المتحدة منذ عام 2003 عقاقير خطيرة تستخدم في علاج الاضطرابات النفسية.
 
وقالت واشنطن بوست إن علاج المحتجزين قسرا بمواد كيماوية دون مبرر طبي يشكل انتهاكا لبعض أحكام حقوق الإنسان الدولية.
 
وأظهرت السجلات أن الحكومة الأميركية تجاهلت كثيرا الأحكام التي وضعتها هي بنفسها والتي تسمح فقط بتخدير المرحلين إذا كانوا يعانون من مرض عقلي يستوجب العلاج بالعقاقير أو إذا كانوا عدائيين بدرجة كبيرة مما يهدد أرواحهم أو أرواح من حولهم.
 
وتولت وكالة تطبيق قوانين الهجرة والجمارك التابعة لوزارة الأمن الداخلي مسؤولية عمليات الترحيل منذ عام 2003 وقالت الصحيفة إن الوكالة صعدت من عمليات اعتقال وترحيل الأجانب الموجودين في الولايات المتحدة بصورة غير شرعية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة