انفجارات جديدة في بغداد والموصل   
الجمعة 1433/2/12 هـ - الموافق 6/1/2012 م (آخر تحديث) الساعة 13:57 (مكة المكرمة)، 10:57 (غرينتش)
من أحد التفجيرات التي وقعت في بغداد أمس الخميس

شهدت مدينتا بغداد والموصل عدة تفجيرات أوقعت عددا من القتلى والجرحى بالتزامن مع عرض عسكري أقامه الجيش العراقي احتفالا بالذكرى الـ91 لتأسيسه، وبعد يوم واحد من تفجيرات أسفرت عن مقتل أكثر من ستين شخصا.
 
فقد أعلن مسؤولون أمنيون عراقيون أن ثلاث عبوات ناسفة انفجرت اليوم الجمعة بالعاصمة أسفرت عن مقتل شخصين وجرح 17 آخرين، كما انفجرت عبوة رابعة بمدينة الموصل.
 
العبوة الأولى -وفق مصادر الشرطة- انفجرت في ناحية الحسينية شمالي بغداد لدى مرور موكب من زوار العتبات المقدسة المتوجهين إلى مدينة كربلاء، وأسفرت عن جرح خمسة أشخاص.
 
وانفجرت العبوة الثانية في ناحية أبو دشير شمالي بغداد مما أسفر عن مقتل شخص واحد وسبعة آخرين كانوا ضمن موكب لزيارة العتبات المقدسة، كما هو الحال بالنسبة للعبوة الثالثة التي انفجرت عند تقاطع طرق في ناحية السيدية جنوبي بغداد وقتلت شخصا واحدا وجرحت خمسة آخرين.
 
ضباط عراقيون أثناء مشاركتهم بمراسم انسحاب الجيش الأميركي (الفرنسية-أرشيف)
وذكرت المصادر الأمنية العراقية أن قذيفة هاون سقطت اليوم على منزل في حي الوشاش غربي بغداد مما أسفر عن جرح ثلاثة أشخاص وأضرار مادية.
 
وفي مدينة الموصل، قالت مصادر الشرطة أن عبوة ناسفة استهدفت رتلا لقوات الشرطة كان مارا بناحية العيضية غربي المدينة، مما أسفر عن مقتل أربعة بينهم شرطيان وإصابة ثلاثة مدنيين.
 
سلسلة تفجيرات
وتأتي هذه المستجدات الأمنية بعد يوم من سلسلة تفجيرات هزت الخميس أنحاء متفرقة من العراق، بينها هجوم انتحاري أسفر عن مقتل أكثر من ستين شخصا وإصابة أكثر من مائة آخرين.
 
ووفقا لمصادر أمنية وطبية عراقية، سقط ثلثا قتلى الخميس في تفجير انتحاري بمنطقة البطحاء غربي مدينة الناصرية استهدف زوارا للعتبات المقدسة كانوا يقصدون مشيا على الأقدام مدينة كربلاء لإحياء مراسم أربعينية الإمام الحسين.
 
وقال مدير عام صحة محافظة ذي قار الطبيب هادي بدر الرياحي لوكالة فرانس برس "مستشفيات المحافظة استقبلت 45 قتيلا و68 جريحا من ضحايا الانفجار" مصححا بذلك حصيلة سابقة أشارت إلى 38 قتيلا و62 جريحا.
 
عرض عسكري
وتزامنت تفجيرات اليوم مع قيام الجيش بعرض عسكري في بغداد احتفالا بالذكرى الـ91 لتأسيس القوات المسلحة.
 
وجرى العرض العسكري وسط إجراءات امنية مشددة، بحضور رئيس الوزراء نوري المالكي في ملعب يقع بالمنطقة الخضراء التي تتمتع بإجراءات حماية مشددة وسط العاصمة.
 
وقامت القوى الأمنية بإغلاق طرق عدة تؤدي إلى المنطقة الخضراء، وعززت حواجز تفتيش على الطرق التي بقيت مفتوحة أمام حركة المرور.
 
وهذا العرض العسكري الأول منذ انتهاء انسحاب الجيش الاميركي من العراق يوم 18 ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة