الجامعة العربية تطلب من واشنطن شرح موقفها من القدس   
الخميس 1423/9/30 هـ - الموافق 5/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الوفد الفلسطيني أثناء جلسة للجمعية العامة للأمم المتحدة

أعربت الجامعة العربية عن قلقها من تصويت الولايات المتحدة الثلاثاء ضد قرار للجمعية العامة للأمم المتحدة يعتبر إعلان الحكومة الإسرائيلية مدينة القدس عاصمة لإسرائيل لاغيا. ودعت واشنطن إلى شرح موقفها من المدينة المقدسة.

وقال الأمين العام للجامعة عمرو موسى للصحافيين إن الموقف الأميركي "يدعو للقلق حيث يمثل تحولا غير مفهوم وغير مبرر في ظل الظروف الراهنة". ورأى أن هذا الموقف يعتبر "تراجعا" في المواقف الأميركية وخصوصا في ضوء ما كان أكده الرئيس جورج بوش مؤخرا، في إشارة إلى تأكيده عدم تغيير موقف الإدارة من القدس لدى توقيعه قرار الكونغرس المتعلق بميزانية وزارة الخارجية.

وأكد موسى تمسك الدول العربية بمواقف الجمعية العامة ومجلس الأمن بشأن القدس وحق الشعب الفلسطيني باستعادة القدس الشرقية، مطالبا واشنطن بشرح موقفها للعالم العربي الذي يشعر بقلق شديد من تحول المواقف الأميركية إزاء الحقوق العربية الثابتة في القدس.

وقد درجت الولايات المتحدة على الامتناع عن التصويت على القرار لدى طرحه تقليديا في الجمعية العامة رغم معارضتها للقرار، وفي المقابل قبلت القرار جميع دول الاتحاد الأوروبي التي كان بعضها يمتنع عن التصويت.

وتمت الموافقة على القرار بأغلبية 154 صوتا مقابل خمسة أصوات وامتناع ست دول عن التصويت. وصوتت ضد القرار كل من الولايات المتحدة وإسرائيل وجزر مارشال ومايكرونيزيا وكوستاريكا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة