مسؤول بحماس يحذر الجوار من تسهيل اغتيال قادة الحركة   
الأربعاء 1427/5/17 هـ - الموافق 14/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:29 (مكة المكرمة)، 22:29 (غرينتش)

إسرائيل هددت باغتيال هنية كما هددت قيادات أخرى في السابق (رويترز)
حذر مسؤول كبير في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) دول الجوار الإقليمي من تقديم أي نوع من أنواع العون لما قال إنه مخطط إسرائيلي لتنفيذ اغتيالات في صفوف قيادات الحركة.

 

وأكد المسؤول -الذي رفض الكشف عن اسمه للجزيرة نت- أن إسرائيل لديها خطة لاغتيال عدد من قيادات الحركة بعد إعلان الأخيرة تحللها من التهدئة التي التزمت بها منذ قرابة 16 شهرا.

 

ولم يشر المسؤول إلى ماهية أو تفاصيل هذا المخطط والشخصيات المستهدفة فيه، ولكن تحذير دول الجوار يشير إلى تخوفات للحركة من محاولة إسرائيل تنفيذ اغتيالات لعدد من قياداتها الموجودة في بعض الدول العربية.

 

ويتركز قادة حماس في الخارج في دمشق، وعلى رأسهم رئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل.

 

وكان رئيس لجنة الشؤون الخارجية والأمن في الكنيست القيادي في كاديما تساهي هنغبي هدد أمس باغتيال رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية إذا استأنفت حركة حماس هجماتها ضد إسرائيل.

 

كما سبق لقادة إسرائيليين أن هددوا باغتيال زعماء بحماس في الداخل والخارج عقب تنفيذ حماس لعمليات فدائية.

 

واغتالت إسرائيل أكبر زعيمين سياسيين في حركة حماس هما الشيخ أحمد ياسين وعبد العزيز الرنتيسي عام 2004 إضافة إلى اغتيال عدد آخر من قياداتها خلال الانتفاضة الفلسطينية.

 

كما فشلت إسرائيل في اغتيال رئيس المكتب السياسي للحركة في محاولة نفذها جهاز الموساد الإسرائيلي في الأردن عام 1997.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة