جرحى بإطلاق نار في صنعاء بعد هجوم بقنبلة   
الاثنين 1426/3/17 هـ - الموافق 25/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:31 (مكة المكرمة)، 15:31 (غرينتش)
السلطات لم تكشف لا عن هوية المهاجم ولا الجهة التي قد تقف وراءه (الفرنسية-أرشيف)
جرح عدد من الأشخاص عندما ألقى شخص قنبلة يدوية على سيارة تابعة لوزارة الدفاع اليمنية وسط العاصمة.
 
وقد وقع الهجوم بشارع رئيسي قريبا من مقر للجمارك بصنعاء, ورد الأمن بإطلاق النار مما أدى إلى جرح المهاجم ونقله إلى المستشفى.
 
وقال بيان لوزارة الداخلية إن عددا من الأشخاص تصادف وجودهم في مكان الهجوم أصيبوا بجروح وصفت بالطفيفة ونقلوا إلى المستشفى, وهو ما أكده مراسل الجزيرة بصنعاء نقلا عن شهود عيان.
 
ولم تذكر الوزارة في بيانها ما إذا كانت القنبلة اليدوية ألحقت أضرارا بالسيارة العسكرية أم لا.
 
وقد اكتفى البيان بالإشارة إلى أن قوات الأمن ضبطت بحوزة المهاجم ثلاث قنابل يدوية ومسدسا وبعض الوثائق, دون ذكر هويته ولا دوافع الهجوم.
 
ويأتي ذلك بعد أسبوعين من اشتباكات عنيفة دارت بين قوات الأمن وأنصار بدر الدين الحوثي بمحافظة صعدة شمال غرب اليمن، مما خلف عشرات القتلى والجرحى من الجانبين. وكان الحوثي قاد حركة مناهضة للحكومة انتهت بمقتله وفرار عدد من أتباعه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة