سيطرة أحد الشريكين تقوي العلاقات الزوجية   
الاثنين 19/4/1436 هـ - الموافق 9/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 13:23 (مكة المكرمة)، 10:23 (غرينتش)
توصل باحثون إلى أن العلاقات الزوجية التي تتسم بسيطرة أحد الشريكين تكون أقوى وأمتن من تلك التي تطبعها المساواة بين الزوج والزوجة.

ولاحظ باحثون في جامعتي بيركين وتشارلز بالعاصمة التشيكية براغ وفي مراكز بحثية أخرى أن الأسر التي تكون فيها السيطرة لأحد الزوجين تتميز أيضا بالاستقرار والفاعلية وتكون فيها نسبة الإنجاب أعلى من تلك المبنية على المساواة بين الطرفين.

ولاحظ الباحثون في دراسة أجريت على عينة تضم 340 امرأة ورجلا أن نسبة الأسر التي يسيطر فيها أحد الزوجين على الآخر تفوق نسبة الأسر التي تسود فيها المساواة بين الشريكين. ولم تميز الدراسة بين سيطرة الرجل والمرأة في مؤسسة الزواج.

وتفند تلك الدراسة بشكل واضح الاعتقاد السائد بأن المساواة بين الزوج والزوجة مؤشر دال على فعالية العلاقات الزوجية، لكنها شددت على أن سيطرة أحد الزوجين على الآخر لا تعني استعمال العنف.

ولاحظ الباحثون أنه إذا كانت المساواة هي الطابع السائد في العلاقة الزوجية فإن مجرد خلافات بسيطة بين الطرفين قد تتفاقم بسبب روح التنافس التي تطبع علاقاتهما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة