طوارئ بأميركا مع اقتراب الإعصار ساندي   
الأحد 12/12/1433 هـ - الموافق 28/10/2012 م (آخر تحديث) الساعة 21:31 (مكة المكرمة)، 18:31 (غرينتش)

أعلن حكام ولايات أميركية عدّة حالة الطوارئ وألغيت مئات الرحلات في مطارات أميركية، في حين أمر رئيس بلدية نيويورك بإجلاء السكان في المناطق الساحلية بسبب اقتراب الإعصار ساندي من السواحل الأميركية.

فقد ألغيت مئات الرحلات في مطارات أميركية وأغلقت وسائل نقل عام لا سيما في نيويورك -أكبر مدينة في البلاد- تحسبا لوصول الإعصار ساندي المرتقب اليوم الأحد إلى الساحل الشرقي للولايات المتحدة.

وأمر رئيس البلدية مايكل بلومبرغ بإجلاء 375 ألف شخص في المناطق المنخفضة المهددة بالإعصار ساندي. وصرح بلومبرغ في مؤتمر صحفي "هذه عاصفة خطيرة"، وأمر بالإجلاء الإجباري لهؤلاء السكان قبل وصول الإعصار.

ساندي يتوقع أن يصل إلى الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأحد أو الاثنين (رويترز)

وقالت السلطات المحلية إن شركة الخطوط الجوية الفرنسية (إير فرانس) ألغت كل رحلاتها إلى نيويورك وواشنطن الاثنين، في حين ألغت خطوط الطيران الأميركية مئات الرحلات المحلية.

وستبقى مطارات نيويورك مفتوحة اليوم الأحد، لكن مصلحة الطيران حذرت المسافرين من احتمال حصول اضطراب كبير في حركة الطيران.

وأعلن حاكم الولاية أندرو كومو أن نيويورك ستغلق شبكة النقل العام بما يشمل المترو اعتبارا من الساعة 23:00 بتوقيت غرينتش تحسبا لوصول الإعصار إلى منطقة بين ديلاوير ونيوجيرسي.

وإلى جانب المترو الأكثر استخداما في المدينة التي تعد ثمانية ملايين شخص، أعلن أيضا عن إغلاق المنتزهات والشواطئ بعد ظهر الأحد.

عاصفة عملاقة
والإعصار ساندي، الذي يتقدم من فوق المحيط الأطلسي، من الفئة الأولى على مقياس سافير سمبسون المؤلف من خمس فئات، ويتجه بسرعة كبرى تبلغ 800 كلم في الساعة بحسب المركز الوطني للأعاصير الذي يوجد مقره في ميامي.

وشعر السكان باقتراب وصوله الأحد على طول الساحل لا سيما في كارولاينا الشمالية وميريلاند حيث غمرت المياه بعض المناطق بسبب ارتفاع منسوبها.

ساندي خلف أكثر من 50 قتيلا بمنطقة الكاريبي معظمهم في هايتي (الفرنسية)

وقد يضرب الاثنين أو الثلاثاء ثلث الأراضي الأميركية من ولايتي كارولاينا (شرق) إلى الولايات الشمالية الشرقية وأراضي الداخل حتى أوهايو.

ويتوقع أن يبلغ مطلع الأسبوع المقبل ولايات فرجينيا وويست فرجينيا وبنسلفانيا ونيويورك ونيوجيرسي وكونتيكتكت وماساتشوستس الساحلية وحتى أوهايو في الداخل.

ويؤكد خبراء طقس أن ساندي سيمتلك كل المكونات ليتحول إلى "عاصفة فائقة عملاقة" لم تشهد لها الولايات المتحدة مثيلا منذ عشرات السنين، وهي عاصفة استوائية هائلة تتحرك ببطء في مساحة 1050 كلم2، وقال خبراء إن الفيضانات الناجمة عنها يمكن أن تتسع وتتسبب في موجات مد.

قتلى بالكاريبي
وكانت حصيلة ضحايا الإعصار ساندي بمنطقة الكاريبي بلغت أكثر من 50 قتيلا معظمهم في هايتي.

فقد رفعت مديرية الحماية المدنية في هايتي عدد القتلى إلى 44، بالإضافة إلى 12 شخصا في عداد المفقودين، حسبما ذكرته وكالة أنباء هايتي "برس نتوورك".

وتوفي معظم الضحايا جراء فيضانات وانهيارات أرضية نجمت عن العاصفة وهي من الفئة الثانية، رغم أنها لم تضرب هايتي مباشرة، حيث هدأت سرعتها عندها بينما تسببت في أمطار استمرت أربعة أيام على الدولة المعرضة لخطر الانهيارات الطينية بسبب إزالة الغابات.

كما خلف الإعصار عددا من القتلى ودمر آلاف المنازل في كوبا، وقُتل شخصان في جامايكا بسبب الإعصار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة