صحيفة أميركية: تقلبات السوق تتطلب إستراتيجيات جديدة   
الاثنين 1429/10/21 هـ - الموافق 20/10/2008 م (آخر تحديث) الساعة 18:10 (مكة المكرمة)، 15:10 (غرينتش)
تجار الأسهم المالية في بورصة نيويورك (الفرنسية-أرشيف)
كتبت وول ستريت جورنال أن انهيار أسواق المال وتقلبات الأسعار اليومية غير المسبوقة تجبر المستثمرين من كافة الأطياف على إعادة التفكير في إستراتيجياتهم والبحث عن أي مؤشرات بأن أسواق المال ستستقر في النهاية.
 
وهذا يشمل الثلاثة عشر متاجرا بالأسهم المالية في شركة مثل لورد أبيت آند كومباني -وهي شركة استثمار أموال مشتركة- التي يقوم عملها على شراء وبيع أسهم مالية لصناديق الأموال المشتركة للثلاثة وعشرين شركة التابعة لها. حيث يكون المتاجرون مسؤولين عن إيجاد أفضل الأسعار الممكنة للأسهم المالية التي يريد مدراء الصناديق بيعها وشراءها، والمتاجر الجيد يستطيع تعزيز الأداء الكلي للصندوق.
 
وأشارت الصحيفة إلى أنه بمساعدة بعض الجهود المكثفة من جانب الاحتياطي المركزي الأميركي والبنوك المركزية الأخرى حول العالم كان هناك تحسن في المقياس الرئيسي لاستعداد البنوك للإقراض.
 
كذلك تقدمت العائدات على الأوراق النقدية للخزانة الأميركية خطوة لأعلى، ما يوحي ببعض التضاؤل في تجنب المجازفة الشديدة المشاهدة بين المستثمرين.
 
وختمت الصحيفة بأن المستثمرين لا يركزون حتى الآن على أسس البورصة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة