المركز الإعلامي للأولمبياد تسهيلات تحظى بإشادة الصحافيين   
السبت 14/8/1429 هـ - الموافق 16/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 2:10 (مكة المكرمة)، 23:10 (غرينتش)
المركز يقدم خدمة لـ6500 صحافي يغطون الأولمبياد (الجزيرة نت)
 
بكين-كريم حسين نعمة
 
يقدم المركز الإعلامي الرئيس الذي أعدته اللجنة المنظمة لأولمبياد بكين الخدمات والمعلومات السريعة والشاملة وبمختلف اللغات للمؤسسات الإعلامية والصحافيين القادمين من شتى أنحاء العالم لتغطية هذا الحدث الرياضي الكبير.
 
المركز يضم ثلاثة أقسام، هي المركز الإعلامي الأولمبي ومركز البث الدولي ومركز بكين الإعلامي الدولي المخصص للصحافيين غير المعتمدين.

ويعد المركز الإعلامي الأولمبي في بكين من أكبر المراكز في تاريخ الأولمبياد وتبلغ مساحته 63 ألف متر مربع ويخدم 5600 صحافي مسجل من أنحاء العالم  لمدة 24 ساعة يوميا.
 
وهذا المركز هو المقر الرئيس للوسائل الإعلامية المسجلة ومقر الأعمال الإعلامية للجنة المنظمة أثناء الأولمبياد، كما سيكون مركز الإعلام الرئيس لأولمبياد بكين للمعاقين 2008 المقرر إجراؤه الشهر القادم.
 
ويضم المركز قاعة للمؤتمرات الصحفية وقاعة للمقابلات وغرفة لاجتماعات العمل، ويقع وسط الحديقة الأولمبية مقابل مركز البث الدولي.
 
ويمكن أن يصل الصحافيون منه إلى الملاعب الرئيسة التي تجري فيها فعاليات الأولمبياد بسهولة، كما أنه قريب من القرية الأولمبية ومزود بوسائل مواصلات حديثة لنقل الصحافيين على مدار الساعة.
 
وقد حظي هذا المركز والتسهيلات المقدمة فيه بإشادة كبيرة من الإعلاميين المشاركين في تغطية فعاليات الدورة، ووصف بعضهم هذه التسهيلات بأنها تفوق ما قدم في الدورات السابقة وتلبي المعايير الأولمبية المطلوبة من اللجنة المنطمة للدورة. وأجمع معظم هؤلاء الإعلاميين على أن أي مشاكل جدية لم تواجههم في عملهم سوى بعض المشاكل في خدمة الإنترنت وبعض القيود الأمنية.
 
خوسيه لوبيدو (الجزيرة نت)
مركز البث الدولي

أما مركز البث الدولي المجاور للمركز الإعلامي فهو مقر أعمال البث الإذاعي والتلفزيوني ومقر لشركات البث الأجنبية، ويعد أكبر مراكز البث في تاريخ الأولمبياد وتبلغ مساحته 140 ألف متر مربع، ويقدم لشركة البث المسؤولة عن نقل فعاليات الأولمبياد وشركات النقل الأخرى خدمات توفير المساحة وأجهزة البث وإرسال المعلومات وغيرها على مدار اليوم.
 
الصحافي خوسيه لوبيدو من التلفزيون الإسباني أعرب عن رضاه التام عن التسهيلات الفنية والخدمية المقدمة في هذا المركز، وقال للجزيرة نت إن محطتهم التلفزيونية تقدم 24 ساعة بث لمختلف فعاليات الأولمبياد وأفضل المباريات. وأشار إلى أن الوفد الإعلامي الإسباني يضم نحو 211 صحفيا وفنيا.
 
رئيس القسم الرياضي في هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي روجر موسي أبدى هو الآخر ارتياحه لهذه التسهيلات، مشيدا خاصة بخدمات المتطوعين والمواصلات والأجهزة الفنية ومواقع الأستديوهات في الملاعب.
 
وأكد موسي في حديث خاص للجزيرة نت أن بي بي سي تقدم نحو 2500 ساعة بث نلفزيوني وفيديو وخدمات الموقع الإلكتروني في الأولمبياد، مشيرا إلى أن هذه الدورة أتاحت خيارات أكثر للمشاهدة وإمكانية تنقل بين الألعاب تفوق الدورات السابقة.
 
روجر موسي (الجزيرة نت)
أما الصحافية الصينية زان زياوزين فأكدت أن التسهيلات المتوفرة في مركز البث ساعدت على تخطي الكثير من المشاكل الفنية التي واجهت زملاءها في العمل، مشيرة إلى أن التلفزيون الصيني يغطي  فعاليات الأولمبياد على عشر قنوات بعضها يبث لمدة 24 ساعة.
 
كما يضم المجمع الإعلامي مركزا دوليا يخدم ما يزيد عن 5000 من الصحافيين غير المعتمدين من اللجنة الأولمبية الدولية. ويقدم المركز ثلاث وجبات طعام للصحافيين بأسعار رمزية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة