جيب بوش يتنصل من تعليقات عن دعم غزو العراق   
الأربعاء 1436/7/24 هـ - الموافق 13/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:46 (مكة المكرمة)، 6:46 (غرينتش)

أقر الجمهوري جيب بوش أمس الثلاثاء بوجود "أخطاء ارتكبت" في حرب العراق, متنصلا فيما يبدو من تعليقات مثيرة للجدل أدلى بها دعما لقرار الغزو الذي أصدره شقيقه الرئيس الأميركي آنذاك جورج دبليو بوش.

وكان جيب بوش -وهو حاكم ولاية فلوريدا السابق ومن المرجح أن ينافس على الفوز بترشيح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية في 2016- قد أبلغ محطة تلفزيون فوكس نيوز في مقابلة أذيعت الأحد أنه لو كان رئيسا للولايات المتحدة لوافق على الغزو.
 
وغذى هذا التعليق روايات للديمقراطيين بأن جيب بوش لا يختلف عن شقيقه الذي ترك المنصب في أوائل 2009 وقد ضعفت شعبيته بسبب حرب العراق وترنح الاقتصاد الأميركي.

وقال جيب بوش في مقابلة إذاعية أمس الثلاثاء إنه "من الواضح أن أخطاء ارتكبت في معلومات مخابرات خاطئة, أخي اعترف بهذا وعلينا أن نتعلم من ذلك".

وكان جورج دبليو بوش قد اتخذ قراره بالذهاب إلى الحرب وحشد ائتلافا دوليا لمساعدة الولايات المتحدة في تنفيذه بناء على معلومات مخابرات تشير إلى أن حكومة الرئيس العراقي صدام حسين كانت تملك أسلحة دمار شامل.

واتضح فيما بعد أن تلك المعلومات كانت خاطئة, ويبقى قرار الذهاب إلى الحرب موضع نقاش محتدم في الولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة