خبير عربي يكشف مخططا إسرائيليا للهيمنة على المنطقة   
الخميس 1423/9/17 هـ - الموافق 21/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

سلمان أبو ستة
كشف خبير عربي أن إسرائيل أعدت سرا خلال السنوات الماضية مخططا للهيمنة والتوسع في المنطقة خلال الـ25 عاما القادمة. وتعتبر هذه المرة الأولى التي يكشف فيها عن هذه الخطة عبر وسيلة إعلامية، رغم أن صحفا إسرائيلية أوردت مقتطفات منها.

فقد قال رئيس هيئة أرض فلسطين سلمان أبو ستة في برنامج "بلا حدود" الذي بثته قناة الجزيرة مساء الأربعاء إن 250 خبيرا يهوديا في مختلف المجالات شاركوا في إعداد المخطط على مدى ثلاث سنوات.

وأوضح أبو ستة أن الخطة التي بدأ العمل في إعدادها عام 1995 تركز على مختلف المجالات بالصورة التي تمكن إسرائيل من التعامل مع عدة احتمالات سواء كانت في أجواء السلام أو غيرها.

وأشار إلى أن جانبا من الخطة يقوم على التطهير العرقي للفلسطينيين وتشتيتهم في كل أرض فلسطين عام 1948 بحيث لا تكون لهم كثافة في منطقة محددة أو حتى طردهم إلى الخارج مشيرا إلى ما تقوم به حكومة شارون حاليا.

وذكر الخبير العربي أن إسرائيل تعول على الهجرة من الخارج لزيادة عدد سكانها الذين يشعرون بالتهديد من النمو السكاني الفلسطيني دون أن تنسى أهمية وجود عناصر يهودية في الخارج لتأمين الدعم لها.

وقال أبو ستة إن رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون يعارض هذه الخطة ويرفض أن تكون هناك حدود لكنه يريد خطا يفصل السكان فقط. وأشار إلى أن الدولة العبرية تعتبر نفسها دولة صناعية كبرى وهي تسعى للاستفادة من المنطقة دون أن تقدم أي تنازلات عن مشروعاتها المستقبلية أو أن يستفيد العرب من مشروعات مشتركة تناولتها الخطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة