مقتل 37 شخصا بتحطم طائرة روسية بأوزبكستان   
الثلاثاء 1424/11/22 هـ - الموافق 13/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قتل 37 شخصا في حادث تحطم طائرة تابعة للخطوط الأوزبكية الداخلية قرب طشقند اليوم.

وأعلنت وزارة الطوارئ الأوزبكية أن الطائرة الروسية الصنع وهي من طراز ياك/40 تحطمت عند إقلاعها من مطار طشقند متوجهة إلى مدينة ترمز جنوبا قرب الحدود مع أفغانستان. ورجحت الوزارة أن يكون الحادث ناجما عن الضباب الكثيف, مستبعدة فرضية الهجوم الإرهابي.

وتستخدم طائرات ياك/40 التي تحمل في العادة 32 شخصا، على نطاق واسع في الرحلات القصيرة في الجمهوريات السوفياتية السابقة كما تستخدم أيضا في رحلات كبار المدراء.

ويعد الأمان في الأجواء مبعث قلق كبير بالنسبة للطائرات السوفياتية الصنع رغم أن المعايير يجرى تطبيقها بصرامة أكبر مقارنة بما كان عليه الأمر في السنوات الأولى التي أعقبت انهيار الشيوعية.

وفي أخطر حوادث تحطم الطائرات الروسية التي وقعت مؤخرا قتل 276 غالبيتهم من القوات الإيرانية كانوا على متن طائرة من طراز إليوشن سقطت في فبراير/ شباط 2003 على جبل في جنوب شرق إيران.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة