ارتفاع عدد ضحايا الانهيار الأرضي بالإكوادور إلى 38   
الأربعاء 1422/3/22 هـ - الموافق 13/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
الجثث بين الأنقاض

ارتفع عدد ضحايا الانهيار الأرضي في الإكوادور إلى 38 شخصا ومازال كثيرون آخرون محاصرين وسط الركام.

وتم إجلاء الآلاف من الأشخاص من منازلهم في إثر انهيارات أرضية أعقبت أربعة أيام من الأمطار الغزيرة اجتاحت مدينة بابالاكتا الواقعة على بعد 50 كلم شرقي العاصمة كيتو.

وذكر مسؤولون في الصليب الأحمر أن سيارات كانت تقل مجموعة من النازحين الفارين من الأمطار الغزيرة إلى الملاجئ عندما طمروا بسبب انهيار أرضي. في حين ذكر متحدث باسم الدفاع المدني أن عشرات الأشخاص لقوا حتفهم وأن ستة في عداد المفقودين، مشيرا إلى أن العواصف التي اجتاحت البلاد في الأيام الأربعة الماضية دمرت نحو 400 منزل.
 
وأجبرت الفيضانات أكثر من 2500 شخص غالبيتهم يقطنون شرق وجنوب منطقة الأمازون على النزوح عن منازلهم، وتعتبر منطقة الأمازون الأكثر تضررا من الأمطار الغزيرة التي هطلت في الأيام الماضية.

وأوضحت هيئة الدفاع المدني أن الأمطار الغزيرة تسببت في وقوع نحو 15 انهيارا أرضيا قرب بابالاكتا مما أدى إلى قطع خط الأنابيب النفطي الوحيد في البلاد منذ الاثنين الماضي، وقد أدى الحادث إلى توقف نقل النفط الخام وتصديره.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة