منظمة بيئية تعزل ملك إسبانيا من رئاستها   
الأحد 1433/9/3 هـ - الموافق 22/7/2012 م (آخر تحديث) الساعة 5:21 (مكة المكرمة)، 2:21 (غرينتش)

رحلة صيد قادت الملك خوان كارلوس إلى بوتسوانا أثارت استياء الرأي العام الإسباني (الأوروبية-أرشيف)

أقدم الفرع الإسباني للصندوق العالمي لحماية الحياة البرية على عزل الملك خوان كارلوس من منصب الراعي الشرفي للصندوق بعد أن ذهب في رحلة لصيد الأفيال في بوتسوانا.

وصوت أعضاء الفرع الإسباني للصندوق أمس بأغلبية كاسحة بالموافقة على إلغاء منصب الراعي الشرفي الذي يشغله ملك إسبانيا منذ إنشاء الصندوق في إسبانيا عام 1968.

ويمثل هذا الإجراء انتكاسة أخرى للعائلة المالكة في إسبانيا التي تراجعت شعبيتها وسط مزاعم فساد ضد زوج ابنة الملك وبعد رحلة الصيد التي قام بها الملك في أبريل/نيسان والتي تم تصويره خلالها وهو يقف وبيده بندقية إلى جانب فيل نافق قطع بعدها رحلته.

وجاء رد الفعل إزاء رحلة الملك سيئا من جانب الإسبان الذين يكافحون للتغلب على أزمة اقتصادية جعلت شخصا بين كل أربعة عاطلا عن العمل.

وكانت رحلة الصيد التي قام بها الملك مشروعة ومسموحا بها بموجب قانون بوتسوانا، لكن الصندوق العالمي لحماية الحياة البرية في إسبانيا قال إن مشاركة الملك خوان كارلوس فيها أثارت استياء أعضائه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة