برشلونة يحرز السوبر الأوروبية بمباراة مثيرة   
الأربعاء 1436/10/27 هـ - الموافق 12/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:06 (مكة المكرمة)، 22:06 (غرينتش)
توج برشلونة الإسباني بطل دوري الأبطال بكأس السوبر الأوروبية للمرة الخامسة بفوزه على مواطنه إشبيلية بطل "يوروبا ليغ" 5-4 بعد تمديد الوقت، في مباراة مثيرة على ملعب "بوريس بايشادزه دينامو أرينا" في العاصمة الجورجية تبليسي.

وسجل أهداف برشلونة كل من ميسي (7 و16)، ورافينيا (44) وسواريز (52) وبدرو رودريغيز (115)، بينما سجل أهداف إشبيلية إيفر بانيغا (3) وخوسيه أنتونيو رييس (57) وكيفن غاميرو (72 من ركلة جزاء) وكونوبليانكا (81).

وخاض برشلونة المباراة في غياب النجم البرازيلي نيمار الذي سيبتعد عن الملاعب لأسبوعين بسبب التهاب الغدة النكفية، وفي ظل غياب نيمار وبقاء بدرو على مقاعد الاحتياط، احتكم أنريكي -الذي عادل إنجاز سلفه غوارديولا والإيطالي كارلو أنشيلوتي والأرجنتيني دييغو سيميوني بإحراز الكأس لاعبا ومدربا- إلى البرازيلي رافينيا لمساندة سواريز وميسي.

كما غاب عن النادي الكاتالوني جوردي ألبا، فعوضه أنريكي بالفرنسي جيريمي ماتيو.

في الجهة المقابلة، أشرك المدرب أوناي إيمري الوافد الجديد من ميلان الإيطالي المدافع الفرنسي عادل رامي أساسيا في قلب الدفاع، رغم الحديث عن عدم جاهزيته بدنيا، وذلك من أجل سد فراغ نيكو باريخا المصاب.

كما أشرك إيمري الوافد الجديد الآخر الدانماركي مايكل كروهن-ديهلي، القادم من سلتا فيغو، في وسط الملعب إلى جانب القائد رييس وبانيغا وفيسنتي إيبورا وفيتولي.

وبتتويجه الخامس بعد الأعوام 1992 و1997 و2009 و2011 من أصل تسع مشاركات في هذه المباراة التي تجمع بين بطلي دوري الأبطال والدوري الأوروبي "يوروبا ليغ"، خطا برشلونة الخطوة الأولى نحو تكرار إنجاز العام 2009 الذي حققه مع مدربه السابق غوارديولا على أمل مواصلة حصد الألقاب وإحرازه كأس السوبر المحلية على حساب أتلتيك بلباو وصولا إلى كأس العالم للأندية التي يختتم بها العام، وذلك بعد أن توج في 2015 بثلاثية الدوري والكأس المحليين ودوري أبطال أوروبا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة