الكاميرون لنهائي بطولة القارات ومصرع لاعبها فويه   
الخميس 1424/4/26 هـ - الموافق 26/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
نديفي (أول يسار) يحيي الجمهور عقب تسجيله هدف الفوز في الوقت الذي يحتفل فيه بقية اللاعبين (الفرنسية)

تأهل المنتخب الكاميروني إلى المباراة النهائية لبطولة القارات السادسة في كرة القدم التي تستمر حتى 29 يونيو/ حزيران الحالي بفوزه على كولومبيا 1-صفر أمس الخميس في المباراة التي جرت على ملعب جيرلان في ليون في الدور النصف النهائي.

وسجل بيوس نديفي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة التاسعة إثر كرة من إريك نجمبا من الجهة اليمنى إلى داخل المنطقة وصلت إلى محمدو إدريسو الذي مررها بصدره إلى نديفي فأطلقها بيسراه داخل المرمى مباشرة.

وحافظت الكاميرون على نظافة شباكها منذ انطلاق البطولة بعد خوضها أربع مباريات حتى الآن, حيث سبق أن فازت على البرازيل بطلة العالم 1-صفر وتركيا 1-صفر وتعادلت مع الولايات المتحدة صفر-صفر في الدور الأول.

يذكر أن فوز الكاميرون على البرازيل كان الأول لمنتخب أفريقي أيضا على أبطال العالم.

صراع على الكرة بين الكولومبي خورخي لوبيز ولاعب الوسط الكاميروني دجمبا دجمبا (الفرنسية)

وسيطر المنتخب الكولومبي على معظم فترات الشوط الأول وقدم ألعابا جماعية جيدة
لكنه فشل في اختراق الدفاع الكاميروني المتكتل أمام منطقته والمنظم في إبعاد الكرات الخطرة.

من جهته خطف المنتخب الكاميروني هدفا مبكرا في الدقيقة التاسعة عبر نديفي وكثف بعده وجوده في منطقته دفاعا عن النتيجة معتمدا على اختراقاته السريعة كلما سنحت له الفرصة.

وازداد الضغط الكولومبي على مرمى الكاميرون في بقية مجريات المباراة ولكن لاعبيه أخفقوا في إدراك التعادل لتنتهي المباراة دون تغيير في النتيجة.

وفاة فويه

اللاعب الكولومبي باتينو يحاول الاطمئنان على فويه الذي سقط من تلقاء نفسه على الأرض (الفرنسية)
من جهة أخرى، توفي لاعب كرة القدم الكاميروني مارك فيفيان فويه في المركز الطبي لملعب جيرلان في ليون إثر إصابته بنوبة قلبية، حسبما أعلن طبيب الاتحاد الدولي (الفيفا).

وكان فويه لاعب وسط المنتخب الكاميرون نقل على حمالة فاقدا للوعي في الدقيقة 72 من المباراة.

ولم يكن فويه ضحية أي اصطدام، وقد انهار على الأرض من تلقاء نفسه في وسط الملعب.

وبدا فويه جاحظ العينين ومنكمش الفكين فأشار لاعبو المنتخبين على الفور إلى الجهاز الطبي الذي تدخل وحاول إنعاشه فلم يستجب وتم نقله إلى خارج الملعب. ونجح المسعفون في فتح فكي اللاعب وتثبيت لسانه خشية من أن يبلغه وهو فاقد الوعي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة