مقتل جنديين أميركيين ومترجم عراقي في بغداد   
الاثنين 1424/10/28 هـ - الموافق 22/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

المقاومة تكبد قوات الاحتلال خسائر رغم حملات الدهم والاعتقال (الفرنسية)

أعلن الجيش الأميركي مقتل اثنين من جنوده ومترجم عراقي وإصابة جنديين آخرين في انفجار عبوة ناسفة زرعت على طريق كانت تسلكه قافلة عسكرية في بغداد ظهر اليوم دون ذكر تفاصيل أخرى.

وترافق الحادث مع وصول الرئيس البولندي ألكسندر كفاشنيفسكي إلى قاعدة بابل التي تضم 2500 جندي بولندي بالعراق، وذلك في زيارة مفاجئة يرافقه فيها وزير دفاعه جرزي شمايزينسكي ورئيس مكتب الأمن الوطني. وتدير بولندا إحدى أربع مناطق في العراق على رأس فرقة تضم جنودا إسبانا وأوكرانيين وأميركيين لاتينيين.

وفي الموصل شمالي البلاد أصيب عدد من الجنود الأميركيين إثر تعرضهم صباح اليوم لهجوم بالأسلحة الخفيفة على يد مسلحين كانوا يستقلون سيارة مدنية في حي اليرموك. وقام الجنود بتفجير السيارة التي استخدمها المهاجمون بعدما لاذوا بالفرار.

جنود الاحتلال يقتحمون المنازل بحثا عن رجال المقاومة (الفرنسية)
وفي مدينة النجف قال مراسل الجزيرة نقلا عن مصادر في الشرطة العراقية إن خبراء المتفجرات أبطلوا صباح اليوم مفعول عبوة ناسفة زرعت بمنزل رئيس مجلس الحكم العراقي عبد العزيز الحكيم ورئيس المجلس الأعلى للثورة الإسلامية.

حملات دهم
وقد واصلت قوات الاحتلال الأميركي عمليات الدهم بحثا عن عناصر المقاومة، وداهمت تلك القوات في وقت مبكر من صباح اليوم مسجد العاتقة في ضواحي بغداد.

وأفاد شهود عيان بأن الجنود الأميركيين قدموا في ثلاث عربات عسكرية تحميها مروحية أباتشي وقاموا بتفتيش المسجد بحثا عن أسلحة. وأوضح مؤذن المسجد أن الجنود عثروا على كلاشينكوف كان يستخدم لحماية المسجد.

وأعلنت قوات الاحتلال اعتقال مئات الأشخاص الذين يشتبه بأنهم من رجال المقاومة في عمليات دهم منذ إلقاء القبض على الرئيس العراقي المعتقل صدام حسين في بلدة راوه على الحدود مع سوريا ومحافظة الأنبار وبعقوبة ومناطق أخرى.

تظاهرات الأكراد
وفي شمالي البلاد تظاهر آلاف الأكراد للمطالبة بضم كركوك الغنية بالنفط إلى إقليم كردستان العراق. وردد المتظاهرون الذين تجمعوا وسط المدينة هتافات باللغة الكردية تطالب بالمدينة باعتبارها قلب كردستان وبتعليم اللغة الكردية في مدارسها.

ورفع المتظاهرون الذين خرجوا تلبية لدعوة من أحزابهم، أعلاما كردية وعلما أميركيا كبيرا دون أن يلحظ أي علم عراقي. وقامت قوات من البشمرغة الكردية تحت أنظار القوات الأميركية بحراسة المتظاهرين الذين أتى العديد منهم من مدن كردستان.

أكراد يشاركون في تظاهرة رفعت فيها أعلام الولايات المتحدة دون العراق (الفرنسية)
في سياق متصل يدور جدل كبير داخل مجلس الحكم الانتقالي حول المشروع الذي تقدمت به كافة الأحزاب الكردية لإقامة فدرالية مع إقليم كردستان قبل الشروع في سن الدستور الجديد. ويسعى الأكراد إلى توسيع منطقة حكمهم الذاتي الحالية لتضم محافظة كركوك وبعض مدن الموصل وديالى قبل الدخول في الفدرالية المقترحة.

زيارة الحكيم لموسكو
على صعيد آخر قال رئيس مجلس الحكم عبد العزيز الحكيم إن وفد المجلس الذي يزور موسكو بحث بشكل مبدئي مسألة الديون الروسية على العراق، وأضاف الحكيم لمراسل الجزيرة في موسكو أن طائفة واسعة من القضايا ستبحث مع قادة الكرملين من أجل تفعيل الدور الروسي.

وأوضح الحكيم أن علاقات العراق الجديد لابد أن تبنى على أسس جديدة تعتمد مصلحة الشعب العراقي. وأضاف أن كل المسؤولين الذين التقاهم وفد مجلس الحكم في جولته التي شملت دولا أوروبية وعربية وعدوا بأن يكون لهم دور حقيقي في بناء العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة