قمة الفرنكوفونية تتجاهل دعوة الرئيس اللبناني   
الأربعاء 1427/5/25 هـ - الموافق 21/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 4:10 (مكة المكرمة)، 1:10 (غرينتش)
السنيورة سيمثل لبنان بالقمة الفرنكوفونية بدلا من لحود (رويترز-أرشيف)
أعلنت الخارجية الفرنسية أن رئيس الجمهورية اللبنانية إميل لحود ليس مدعوا لقمة الفرنكوفونية المتوقعة في سبتمبر/أيلول في بوخارست، وأن بيروت ستتمثل برئيس الوزراء فؤاد السنيورة.

وقالت الوزارة إن هذا القرار اتخذته رومانيا المسؤولة عن توجيه الدعوات بصفتها رئيسة القمة، لكنها ذكرت أن باريس "لا تعارض" قرار بوخارست.

وأضاف المتحدث جان باتيست ماتيي أن هذا القرار ناتج عن التشكيك الدولي بشرعية رئاسة إميل لحود الموالي لسوريا.

ولفت ماتيي خصوصا إلى أن قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1559 يطلب "إجراء انتخابات رئاسية حرة ومنتظمة وفقا للقواعد الدستورية اللبنانية من دون أي تدخل ولا نفوذ خارجي".

وأوضح أنه ينبغي البحث في اختيار الدعوات "عن إطار للتوفيق بين المنظمتين الفرنكوفونية والأمم المتحدة" وهو ما يبرر اختيار السنيورة لتمثيل لبنان بدلا من لحود.

وكان جرى تمديد ولاية الرئيس لحود في سبتمبر/أيلول 2004 لثلاث سنوات بضغط من دمشق عبر تعديل الدستور الذي صوتت عليه غالبية أعضاء مجلس النواب الذي كان يسيطر عليه نواب موالون لسوريا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة