ألمانيا تطرد أربعة موظفين بالسفارة السورية   
الاثنين 1434/1/27 هـ - الموافق 10/12/2012 م (آخر تحديث) الساعة 22:09 (مكة المكرمة)، 19:09 (غرينتش)
وزير خارجية ألمانيا أكد أن القرار يشير إلى رغبة بلاده في خفض العلاقات مع نظام بشار الأسد (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت وزارة الخارجية الألمانية اليوم الاثنين طرد أربعة موظفين يعملون بالسفارة السورية في برلين، وذلك من دون أن تحدد مناصبهم.

ووصف وزير الخارجية غيدو فسترفيله، في بيان، قرار طرد أربعة موظفين من السفارة السورية ببرلين بقوله "إنما نعطي إشارة واضحة على رغبتنا في خفض علاقاتنا مع نظام الرئيس السوري بشار الأسد إلى الحد الأدنى".

وأضاف أنه يراهن على تقوية الائتلاف السوري المعارض صفوفه، معبرا عن أمله في أن "يتمكن من تشكيل مؤسسة انتقالية قادرة على العمل في أسرع وقت ممكن".

وأوضح البيان أن الخارجية أمهلت الموظفين الأربعة "حتى الخميس لمغادرة مناصبهم" دون أن يتم الإفصاح عن مناصب الموظفين المطرودين.

يُذكر أن برلين قد أعلنت يوم 29 مايو/آيار الماضي طردها السفير السوري ردا على مجزرة الحولة (محافظة حمص) التي راح ضحيتها حوالي 108 أشخاص بينهم 49 طفلا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة