طائرة مصرية تهبط اضطراريا بعد تهديد بتفجيرها   
الأحد 1434/8/8 هـ - الموافق 16/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 0:55 (مكة المكرمة)، 21:55 (غرينتش)
 رسالة تهديد بتفجير الطائرة المتجهة إلي نيويورك تسببت في هبوطها اضطراريا في إسكتلندا (الأوروبية)
أعلنت شركة مصر للطيران مساء السبت أن طائرة تابعة لها كانت متجهة إلى نيويورك هبطت اضطراريا في إسكتلندا بعد اكتشاف رسالة بمرحاض الطائرة تحمل تهديداً بتفجيرها.

وقالت الشركة في بيان أصدرته إنه بعد حوالى أربع ساعات من إقلاع الرحلة رقم 985 التي كانت متجهة صباح السبت من القاهرة إلى نيويورك -وهي طائرة من طراز بوينغ 777 وكان على متنها 303 ركاب- تم العثور على رسالة تهديد داخل إحدى دورات المياه بالطائرة.

وأضافت الشركة أنه بناء على ذلك، تم اتخاذ الإجراءات التي تُتَّبع في مثل هذه الحالات حرصاً على سلامة الركاب، وتم توجيه الطائرة للهبوط في أقرب مطار وهو مطار "بريستويك" في إسكتلندا.

وأكد البيان أنه سيتم استئناف الرحلة مرة أخرى إلى مطار جون كينيدي بنيويورك بمجرد استكمال الإجراءات الأمنية.

وقال الطيار توفيق عاصي رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران "أقوم بالتواصل مع طاقم الطائرة ومتابعة التطورات أولا بأول، حيث تمت الاستعانة بخبراء مفرقعات لفحص الطائرة وهى من طراز بوينغ 777 والحقائب والركاب البالغين 303 ركاب، إضافة إلى طاقم الطائرة الأصلي والاحتياطي، حيث سيتم استكتاب الركاب المشتبه فيهم لمعرفة خط صاحب العبارة المكتوبة بالإنجليزية والتي تعنى "سأرسل الطائرة إلى النار".

وأضاف أن السلطات الأمنية في مطار بريستويك بدأت في عمليات تفتيش طائرة الشركة المتجهة إلى نيويورك بعد هبوطها وتفتيش ركابها وحقائبهم والبدء في تحقيق لكشف ملابسات تهديد الطائرة.

وقد تم التنسيق مع سلطات بريستويك لتوفير وسائل الراحة والخدمات اللازمة لركاب الطائرة لأنه لا ذنب لهم فيما حدث وهو أمر طارئ لابد من أخذه بجدية رغم أن مثل هذه البلاغات تكون كيدية وغير حقيقية، بحسب عاصي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة