حاكم نيفادا يؤكد أنه ماض في شكواه ضد بوش   
الاثنين 1422/12/5 هـ - الموافق 18/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج بوش
أكد حاكم ولاية نيفادا كيني غوين أنه سيمضي قدما في دعواه ضد قرار الرئيس الأميركي جورج بوش القاضي بدفن نفايات نووية بجبل يوكا غربي لاس فيغاس، لأن الإدارة الأميركية لم تقدم دليلها على أن هذا الموقع سيكون آمنا جيولوجيا.

وقال غوين في مقابلة تلفزيونية إن وزارة الطاقة لم تكمل بياناتها العلمية بشأن هذه المسألة, وبالتالي ليس لديها أي مسوغ علمي تستند إليه لتقديم أي توصية في هذا المجال.

وكان حاكم نيفادا الجمهوري قد رفع عريضة بدعواه يوم الجمعة الماضي أمام محكمة فدرالية ضد إدارة الرئيس بوش بعد أن أعلن الأخير أن جبل يوكا سيكون مقبرة للنفايات النووية لـ 103 مفاعلات نووية لما يقدر بعشرة آلاف عام.

وتضمنت عريضة الدعوى اسم الرئيس بوش ووزير الطاقة سبنسر أبراهام، وظهر في العريضة أن المدعين بالحق هم ولاية نيفادا ومقاطعتا لاس فيغاس وكلارك.

وقال غوين إن الولاية أعدت عريضتين بخصوص جبل يوكا، وفي طريقها لتقديم العريضة الثالثة في القريب.

ويعتقد غوين والمنتقدون الآخرون أن تلك المواد المشعة قد تتسرب إلى الأرض لتشكل أخطارا صحية على السكان. وأشار حاكم نيفادا في عريضته إلى مخاطر نقل النفايات النووية عبر مسافات طويلة.

وتقول الدعوى القضائية إن وزارة الطاقة انتهكت قانون سياسة النفاية النووية الصادر عام 1982 , عندما أعلنت في ديسمبر/كانون الأول الماضي أن من الضروري إقامة حواجز صناعية إلى جانب الجيولوجيا الطبيعية لجبل يوكا من أجل احتواء النفايات.

ونص قانون عام 1982 على أن جيولوجية المكان المختار لدفن النفايات لابد أن تكون كافية لحماية تلك النفايات دون أي أعمال بناء إضافية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة