مقتل جنديين بهجوم ضد قائد أمني يمني   
الأحد 1433/11/1 هـ - الموافق 16/9/2012 م (آخر تحديث) الساعة 21:07 (مكة المكرمة)، 18:07 (غرينتش)
سيارة سياسي يمني جنوبي تعرض لهجوم بعبوة ناسفة قبل خمسة أيام في المكلا (رويترز)
قتل اليوم جنديان يمنيان على الأقل وأصيب أربعة بانفجار عبوة ناسفة في عربتين تابعتين للأمن المركزي في المكلا بمحافظة حضرموت الجنوبية الشرقية، في هجوم كان المستهدف فيه القائد المحلي لهذه القوة شبه العسكرية.

وقال مراسل الجزيرة إن الهجوم وقع في منطقة البويش، وقد استهدف -حسب وزارة الدفاع- العقيد عبد الوهاب الوالي قائد الأمن المركزي (التابع لوزارة الداخلية) في حضرموت.

ونجا الوالي من الهجوم، لكن اثنين من حراسه قتلا، إضافة إلى أربعة جرحوا.

وتحدث مسؤول أمني لرويترز عن عبوتين فجرتا في الوقت نفسه، بجهاز التحكم عن بعد، على ما يبدو.

وذكر شهود أن الأمن اعتقل أكثر من عشرة أشخاص بعد الهجوم، أغلبهم طلبة جامعيون.

ورغم نجاح حملة أمنية واسعة شنت بدعم أميركي -بعد تقلد عبد ربه منصور هادي الرئاسة انتقاليا- في طرد القاعدة من عدة مدن وبلدات جنوبية في مايو/أيار الماضي، ما زال التنظيم يشن هجمات.

وقد استهدف وزير الدفاع اليمني الأسبوع الماضي بمفخخة نجا منها، لكن الهجوم قتل 12 شخصا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة