محاكمة صحفيين بمصر بعد أحكام بسجن متظاهرين   
الأربعاء 26/4/1435 هـ - الموافق 26/2/2014 م (آخر تحديث) الساعة 10:04 (مكة المكرمة)، 7:04 (غرينتش)

تعقدُ اليوم جلسات استئناف محاكمة صحفيين أمام المحكمة العسكرية بمدينة نصر، وهم من العاملين بشبكة رصد.

يأتي ذلك بعد يوم من إصدار ثلاث محاكم جنح بالإسكندرية أحكاماً بالسجن بلغت في مجموعها 945 عاماً، وغرامات مالية تتجاوز نصف مليون جنيه على أكثر من مائتين من رافضي الانقلاب.

وكانت الأجهزة الأمنية المصرية ألقت القبض على جميع المتهمين الذين صدرت أحكامُ السجن بحقهم في أحداثٍ متفرقة أثناء مظاهرات خرجت لرفض الانقلاب العسكري خلال الفترة الماضية في الإسكندرية.

وقد قضت محكمة جنح الرمل بالسجن ما بين سبع وثماني سنوات على 40 شخصا، ومحكمة جنح المنتزه بسجن 45 شخصا ثلاث سنوات وإحالة طفلين على محكمة الأحداث.

وأصدرت محكمة جنح سيدي جابر أحكاما بالسجن ثلاث سنوات وغرامة 50 ألف جنيه على 129 شخصا وإحالة خمسة أطفال إلى محكمة الأحداث.

كما قضت محكمة جنح مدينة نصر بالسجن خمس سنوات على 19 من طلاب جامعة الأزهر، بينهم تسع فتيات، إضافة إلى غرامة قدرها مائة ألف جنيه على كل منهم.

وقد وصف مركز "الشهاب" لحقوق الإنسان الأحكام الصادرة بحق رافضي الانقلاب بالمذبحة، كما وصف اليوم الذي صدرت فيه بـ"الثلاثاء الحزين".

يذكر أن محكمة جنح ميت غمر بمحافظة الدقهلية قضت الأحد الماضي بحبس الدكتورة ميرفت جليلة، الملقبة إعلاميا بطبيبة "دبوس رابعة"، لمدة عامين وكفالة قدرها 200 جنيه. وأخلت المحكمة سبيلها بدفع الكفالة لحين الاستئناف على الحكم الصادر بحقها.

وألقت قوات الأمن القبض على الطبيبة التي تعمل رئيسة قسم الأشعة في مستشفى مِيْت غَمْر العام، أثناء عملها لارتدائها دبوسا يحمل شعار رابعة، وذلك بعدما تقدم مدير المستشفى ببلاغات ضدها.

ووجهت لها النيابة تهم إثارة الفوضى والشغب وتحريض المرضى ضد الجيش والشرطة، وارتدائها دبوسا يحمل شعار "رابعة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة