المخرج الإسباني ألمودوفار لا يحب العمل بهوليود   
الأحد 22/4/1427 هـ - الموافق 21/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:55 (مكة المكرمة)، 21:55 (غرينتش)
بيدرو ألمودوفار (أرشيف)
قال المخرج الإسباني بيدرو ألمودوفار إن نظام إنتاج الأفلام في هوليود الذي وصفه بالمعوق، لا يناسبه كمخرج مقارنة بالحرية التي يتمتع بها في أوروبا.
 
وعاد المخرج الحاصل على الأوسكار وعشرات الجوائز الدولية الأخرى إلى مهرجان كان بالفيلم الكوميدي الساخر(العودة) قائلا إنه سيدرس عرضا لفيلم بالإنجليزية يتمنى إخراجه.
 
وأضاف ألمودوفار الذي كان يتحدث مستعينا بمترجم "أنا أخشى ألا يكون لي في هوليود نفس الحرية التي أحظى بها في أوروبا إذا أخرجت بالإنجليزية فينبغي ألا يكون في هوليود ولكن في مكان آخر ليس فيه ذلك  النظام الصارم للإنتاج".
 
وذكر أن فيلمه الجديد استوحى فكرته لحد كبير من شقيقاته وأمه الراحلة، حيث يدور الفيلم الذي تقوم نساء بلعب معظم أدواره حول ريموندا ربة المنزل المشاكسة التي تقدمها بنيلوبي كروز وشقيقتها سول الحلاقة التي تؤدي دورها لولا دويناس اللتين يزورهما شبح والدتهما المرح.
 
وقال ألمودوفار إن الحديث عن ظهور أشباح الموتى ليس غريبا على قريته التي تعيش فيها النساء على ذكريات الأحباب الذين فارقوهنّ، ويقضين أوقاتا عند قبورهم وأيضا في قبورهنّ الشخصية التي يفترض أن يدفنّ فيها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة