جولة ثانية تحدد مصير الرئاسة في أوكرانيا   
الأربعاء 1425/9/21 هـ - الموافق 3/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 16:35 (مكة المكرمة)، 13:35 (غرينتش)

يانكوفيتش كان قريبا من الرئاسة (رويترز)
يتطلع مرشحا الرئاسة الأوكرانية، رئيس الوزراء فيكتور يانكوفيتش ومنافسه الليبرالي فيكتور يوشتشينكو، إلى أواخر الشهر الحالي لتحديد مصير الرئاسة في أوكرانيا بعد أن أظهرت النتائج الأولية عدم فوز أي من المرشحين بأغلبية الأصوات للانتخابات التي قد تقرر ما إذا كانت الدولة ستتحول شرقا أم غربا.

 
ومن المقرر أن تجرى الدورة الثانية في الحادي والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.
 
وقد حصل مرشح السلطة فيكتور يانكوفيتش على تأييد 42.78% من الناخبين متقدما على مرشح المعارضة الموالي للغرب فيكتور يوشتشينكو, بعد فرز 73% من الأصوات.
 
وقالت اللجنة الانتخابية في هذه النتائج الجزئية التي احتجت عليها المعارضة إن يوشتشينكو جاء في المرتبة الثانية بحصوله على 36.64% من الأصوات.
 
يذكر أن يوشتشينكو يحظى بدعم أوكرانيا الغربية الوطنية، في حين يأتي معظم أنصار يانكوفيتش من شرق أوكرانيا الصناعي الذي يتكلم سكانه الروسية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة