فيلم باكستاني يفوز بالجائزة الكبرى لمهرجان لوكارنو   
الأحد 1424/6/19 هـ - الموافق 17/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حصلت مخرجة باكستانية على جائزة "الفهد الذهبي" وهي الجائزة الكبرى لمهرجان لوكارنو السينمائي الدولي في دورته الخامسة والستين عن فيلمها "المياه الراكدة".

ويروي الفيلم الأول من نوعه للمخرجة صبيحة سومار (42 عاما) حكاية أم تراقب حياة ابنها الذي ينخرط في التيار الإسلامي مصورة كل ذلك إبان أحداث 1979 عند صدور مرسوم حكومي يرمي إلى تبني سياسة إسلامية في عهد الرئيس الباكستاني الراحل ضياء الحق، حيث يربط الفيلم بين المصير المعقد لهذه المرأة الأرملة والتطورات السياسية بتلك الحقبة.

وقد شارك في مسابقة المهرجان الذي بدأ في السادس من أغسطس/ آب الجاري 19 فيلما من 16 بلدا حيث منحت لجنة التحكيم جائزة خاصة لفيلم "ماريا" للمخرج كالين نيتسير، كما مُنحت جائزتا الفهد الفضي للفيلم البوسني "إلى النار" للمخرج بير زاليتشا والفيلم الأميركي "ثلاثة عشر" لكاترين هارديوك.

ومنحت للمرة الأولى في تاريخ المهرجان جائزة أفضل ممثلة إلى ثلاث ممثلات من ثلاثة أفلام وهن هولي هانتر لدورها في "ثلاثة عشر" وديانا دومبرافا لدورها في "ماريا" وكيرون خير لدورها في "المياه الراكدة". وقد ترأس لجنة التحكيم للمسابقة الرسمية هذا العام الناقد الفرنسي فرانك نوشي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة