سولانا: سأطلب من واشنطن التدخل لوقف حرب المخيمات   
الأحد 1422/12/19 هـ - الموافق 3/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الدوحة - الجزيرة نت
شجب مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا التصعيد الإسرائيلي الخطير فيما أصبح يعرف بحرب المخيمات والذي بدأته إسرائيل قبل أيام وخلف حتى الآن عشرات الجرحى والدمار في بنية المخيمات الفلسطينية.

وقال سولانا في تصريح لصحيفة الدستور عشية وصوله إلى واشنطن إنه سيبحث مع المسؤولين الأميركيين هذا التصعيد الخطير، طالباً منهم التدخل لوقفه. ونقلت الصحيفة عن سولانا قوله إن الاتحاد الأوروبي يدعم ويساند كافة الجهود التي تقوم بها الأطراف المعنية لوقف تدهور الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، وتهيئة المناخ الملائم لاستئناف المفاوضات.

وأشار المسؤول الأوروبي إلى أن المبادرة الأوروبية والمتضمنة أفكارا فرنسية وأخرى ألمانية والتي ناقشها البرلمان الأوروبي الشهر الماضي مازالت قائمة، وأن تعدد هذه المبادرات يعزز الهدف المتمثل في إحلال السلام وليس العكس.

يذكر أن الموقف الأوروبي يدور حول محورين، رفض الأحادية الأميركية ورفض عسكرة الحلول للمشكلات القائمة. وقد صاغت أوروبا أفكارا لم ترق إلى مستوى المبادرة خوفا من الفشل، راعت فيها ما هو مقبول ومنطقي في مواقف الأطراف المعنية والتي تتمركز حول اعتراف إسرائيل بدولة فلسطينية، ووضع حد للعمليات الفدائية الفلسطينية، وتنظيم انتخابات لاختيار رئيس دولة يتمتع بشرعية صناديق الاقتراع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة