السجن لبريطانية سمحت لابنها البالغ ثلاث سنوات بالتدخين   
الأحد 1430/1/29 هـ - الموافق 25/1/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:29 (مكة المكرمة)، 21:29 (غرينتش)
أصدر قاضٍ بريطاني حكما بسجن امرأة مع وقف التنفيد بتهمة السماح لطفلها البالغ من العمر ثلاث سنوات بالتدخين.
 
وأصدر القاضي حكمه بسجن الأم كيلي يوكوك (24 عاما) أربعين أسبوعاً مع وقف التنفيذ وطلب إخضاعها للمراقبة لمدة 12 شهراً، موضحاً أن سبب عدم إصداره أمراً بالسجن النافذ للأم يعود إلى رغبته في عدم تعريض أطفالها للأذى العاطفي بفعل غيابها.
 
وذكرت صحيفة "صن" البريطانية أنه تم توقيف الأم كيلي بوكوك ووجهت إليها تهمة القسوة ضد طفل دون السادسة عشرة، بعدما أظهر شريط فيديو صورته صديقة لها اسمها ناتاشا دودلي الطفل وهو يدخن في منزل والدته الكائن في ميرثير فايل بمقاطعة ويلز البريطانية.
 
وقال المدعي العام البريطاني جوناثان ريز إن دودلي وجدت الطفل تحت السرير ومعه بعض السجائر، وأن الطفل بعد نزوله إلى غرفة الجلوس أمسك بعقب لفافة تبغ من منفضة سجائر ودخنها.
 
وأضاف ريز أن الطفل كان يدخن سيجارة، وقالت لنا دودلي إنه (الطفل) ربما كان يدخن منذ فترة.
وزعمت الأم بوكوك أنها لم تلاحظ أن ابنها كان يدخن، ولكن القاضي جون كورون قال إن الفيديو أظهر أن الطفل كان يعرف كيف يستخدم ولاعة السجائر وبأنه لم يكن بمقدوره التدخين لولا أنه لم يكتسب تلك العادة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة