مقتل ضابط شرطة جنوب أفغانستان بهجوم لعناصر طالبان   
السبت 1426/10/4 هـ - الموافق 5/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:54 (مكة المكرمة)، 20:54 (غرينتش)

زيادة استهداف طالبان لقوات الحكومة والقوات الأجنبية بأفغانستان (الفرنسية-أرشيف)
قتل عنصران من عناصر الشرطة الأفغانية الليلة الماضية بإطلاق النار عليه جنوبي البلاد في هجوم هو الأول بعد انقضاء شهر رمضان.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية يوسف ستانيزاي إن هجوما نفذه 12 من مقاتلي طالبان على مركز للشرطة عند منتصف ليلة الجمعة بمقاطعة غزني، أدى إلى مقتل ضابط شرطة.

ومن جهتها أعلنت طالبان على لسان المتحدث باسمها يوسف أحمدي, المسؤولية عن الهجوم على مخفر الشرطة في غزني.

وشهد هذا العام أعلى عدد من القتلى منذ سقوط نظام طالبان أواخر عام 2001، حيث قتل نحو 1400 شخص معظمهم ممن يشتبه في أنهم من أنصار طالبان.

وتعتبر مناطق جنوب أفغانستان التي شهدت إنشاء حركة طالبان معقلا للمسلحين الذين يشنون هجمات على القوات الأميركية والتابعة لحلف الأطلسي بأفغانستان, فضلا عن عناصر الحكومة التي يتهمها المقاتلون بالعمالة للولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة