محاضر يلمح لتعيين وزير الدفاع نائبا لرئيس الوزراء   
الخميس 1423/4/24 هـ - الموافق 4/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نجيب رزاق يتوسط نائب زعيم جبهة تحرير مورو الوطنية ونائب زعيم جبهة تحرير مورو الإسلامية عقب توقيع اتفاق للوحدة بين الجبهتين (أرشيف)
ألمح رئيس وزراء ماليزيا محاضر محمد إلى أن وزير الدفاع الحالي نجيب تون رزاق قد يشغل منصب نائب رئيس الوزراء، وقال "إذا لم أعد رئيسا للوزراء فإن عبد الله أحمد بدوي سيصبح رئيسا للوزراء ونجيب سيصبح نائبه وهما مستعدان للانتظار 16 شهرا أخرى لتولي المنصب".

يشار إلى أن نجيب هو ابن ثاني رئيس وزراء لماليزيا رزاق حسين، وقد ظل عضوا في حكومة محاضر لأكثر من 14 عاما وكان يشغل منصب وزير التعليم، ويتولى الآن منصب نائب رئيس الحزب الحاكم (منظمة الملايو الوطنية المتحدة) بجانب نائبين آخرين هما محي الدين ياسين ومحمد طيب. وحسب التقاليد فإن أحد النواب الثلاثة لرئيس المنظمة يترقى لشغل منصب نائب رئيس الوزراء.

وهذه أول مرة يعلق فيها محاضر على من سيصبح الرجل الثاني في ماليزيا حين يسلم خليفته عبد الله رئاسة الحكومة الماليزية في أكتوبر/تشرين الأول 2003. وذكرت وكالة بيرناما الماليزية للأنباء أن محاضر أدلى بهذه التصريحات أمس الأربعاء أثناء اجتماع لمنظمة الملايو الوطنية المتحدة.

وقد لقي محاضر استقبالا حارا لدى عودته إلى ماليزيا أمس قادما من إيطاليا حيث قضى عطلة استمرت عشرة أيام وبدأها في اليوم التالي لإعلانه المفاجئ عن عزمه تقديم استقالته من منصبه.

وبدا محاضر مبتسما وهادئا وهو يتلقى أسئلة من حشد من ممثلي وسائل الإعلام على عكس الصورة التي ظهر بها في المرة السابقة التي شوهد فيها عندما انفجر باكيا وهو يعلن استقالته يوم 22 يونيو/حزيران الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة