القهوة منزوعة الكافيين قد ترفع الكولسترول أكثر من العادية   
الجمعة 17/10/1426 هـ - الموافق 18/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 0:44 (مكة المكرمة)، 21:44 (غرينتش)

أعلن باحثون أن القهوة المنزوعة الكافيين ربما ترفع خطر الإصابة بأمراض الأوعية الدموية القلبية بدرجة أكبر من القهوة العادية.

وقام الطبيب روبرت سوبيركو وزملاؤه من مركزي فوكوا للقلب وبدمونت ميرسر للصحة والتعلم الأميركيين، بتقييم تأثير تناول القهوة التي تحتوي على كافيين والقهوة منزوعة الكافيين على عوامل خطر الإصابة بأمراض الأوعية الدموية القلبية لدى 187 شخصا شاركوا في الاختبارات السريرية لدراسة عرفت باسم "دراسة تأيض القهوة والبروتينات الذهنية".

وتم تقسيم المشاركين عشوائيا إلى ثلاث مجموعات واحدة لغير متناولي القهوة وأخرى لمن يتناولون القهوة والثالثة لمن يشربون قهوة منزوعة الكافيين. وتناول المشاركون في المجموعتين الثانية والثالثة بين ثلاثة وستة فناجين قهوة يوميا لمدة شهرين.

وفي نهاية فترة الدراسة لم يجد سوبيركو اختلافات كبيرة بين المجموعات الثلاث في مستويات سكر الدم أثناء الصيام أو مستويات الأنسولين أو الكولسترول الإجمالي أو الكولسترول الحميد أو الدهون الثلاثية.

غير أن تناول القهوة منزوعة الكافيين رفع بدرجة كبيرة مستويات الأحماض الدهنية الحرة، ما أدى بدوره إلى زيادة في الجزيئات البروتينية للبروتينات الدهنية، وهي التي تتكسر في النهاية وتتحول إلى الكولسترول غير الحميد. والأحماض الدهنية الحرة هي أحماض تدخل في إنتاج الوحدة البنائية للدهون.

وقال سوبيركو إن الأحماض الدهنية الحرة تشبه البنزين إذ إنها المسؤولة عن حدوث الكثير من وظائف الأيض، مشيرا إلى أن هذا أمر مثير للاهتمام لأنها ليست لها علاقة بالكافيين الذي كان كثيرون يعتقدون أنه مسؤول في الجدل الدائر حول أمراض القلب الناتجة عن كثرة تناول القهوة.

غير أنه أشار من ناحية أخرى إلى أن القهوة التي تحتوي على كافيين هي التي ترفع ضغط الدم، مشيرا إلى أهمية كمية القهوة التي يتناولها الشخص يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة