تعيين مستشارين جديدين للأمن والدفاع في سول   
الجمعة 1424/12/9 هـ - الموافق 30/1/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رئيس كوريا الجنوبية يبتعد أكثر في سياسته عن الولايات المتحدة (الفرنسية)
استبدل رئيس كوريا الجنوبية روه مو هيون مستشاريه للدفاع والأمن القومي في تعديل وزاري آخر من شأنه أن يعمق الهوة بين إدارته والولايات المتحدة الحليف الأقوى لكوريا الجنوبية.

وقال قصر الرئاسة إن كوون شين هو -وهو نائب سابق لرئيس جهاز المخابرات- عين مستشارا للأمن القومي وإن يوون كوان أونغ عين مستشارا للدفاع، بدل را جونغ ييل وكيم هي سانغ.

ويعتبر كوون خبيرا في مكافحة الإرهاب وكان مسؤولا عن الأمن في مسابقة كأس العالم لكرة القدم عام 2002 التي اشتركت كوريا الجنوبية واليابان في استضافتها.

ولم يذكر المتحدث باسم قصر الرئاسة (البيت الأزرق) سببا لهذا التغيير الذي يأتي بعد أقل من عام على تولي روه الحكم، في وقت تساعد فيه كوريا الجنوبية في الجهود الرامية لتسوية الأزمة بشأن برامج كوريا الشمالية للأسلحة النووية وتستعد لنشر ثلاثة آلاف جندي في العراق.

كما أنه يأتي قبل انتخابات برلمانية من المزمع عقدها في أبريل/نيسان المقبل يحتاج روه إلى فوز مؤيديه فيها.

وتأتي هذه الخطوة بعد أسبوعين من استقالة وزير الخارجية يوون يونغ كوان في نزاع بين مسؤولي الوزارة المخضرمين المؤيدين للولايات المتحدة ومعاوني الرئيس الأكثر شبابا من ذوي الميول اليسارية في مجلس الأمن القومي بشأن السياسة تجاه واشنطن.

وخلف يوون في وزارة الخارجية بان كي موون وهو دبلوماسي مخضرم كان مستشارا لروه للسياسة الخارجية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة