الأردن يهدي اليابان بطاقة التأهل للنصف نهائي   
الاثنين 19/8/1425 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:14 (مكة المكرمة)، 5:14 (غرينتش)

الأردنيون سيطروا على المباراة وخسروا النتيجة النهائية (الفرنسية)
أهدى الأردن اليابان حاملة اللقب بطاقة التأهل إلى نصف نهائي كأس أمم آسيا الثالثة عشرة لكرة القدم وودع دائرة المنافسة من الباب الواسع في مشاركته الأولى في البطولة بعد خسارته أمامها 3-4 بركلات الترجيح إثر انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1.

وفي ركلات الترجيح, سجل لليابان فوكونيشي وناكاتا وسوزوكي وميياموتو وأهدر الضربات كل من إليكس وناكامورا وناكازاوا.

في حين سجل أهداف الأردن الترجيحية كل من عبدا لله أبو زمع وراتب العوضات وحاتم عقل وأهدر فيصل إبراهيم وهيثم الشبول وأنس الزبون وبشار بني ياسين.

واللافت أن الأردن تقدم 2-صفر في ركلات الترجيح بعد أن أطاح كل من ناكامورا وإليكس بالكرة فوق المرمى, لكن أنس الزبون فشل في التسجيل قبل أن يكرر ذلك بشار بني ياسين, ففاتت على الأردن فرصة التأهل إلى النصف نهائي لمواصلة إنجازه في البطولة.

وتلتقي اليابان في النصف نهائي مع البحرين التي تخطت أوزبكستان يوم الثلاثاء المقبل، وكانت اليابان أحرزت اللقب في الدورة الماضية في لبنان عام 2000 بفوزها على السعودية 1-صفر, كما أحرزت اللقب أيضا عام 1992 بتغلبها على السعودية بالذات في النهائي.

وقد فاجأ المنتخب الأردني نظيره الياباني بخطة هجومية في بداية الشوط الأول فتحكم في المجريات تماما في الدقائق الإثنتي عشرة الأولى ونجح في افتتاح التسجيل عبر محمود شلباية, لكن خطأ من حارس مرماه الذي تألق في المباريات السابقة عامر شفيع كلفه التعادل بعد دقيقة واحدة.

وحتى بعد الهدفين, كان المنتخب الأردني الأخطر حيث أدى لاعبوه بحماس وروح معنوية عالية وحاولوا تسجيل هدف ثان وتصرفوا تماما كأنهم يواجهون أحد المنتخبات المغمورة وليس حامل اللقب والمرشح الأبرز للوصول إلى المباراة النهائية على الأقل.

في المقابل, فشل المنتخب الياباني في بناء أي هجمة خطرة وحتى في السيطرة على منطقة الوسط وبقي أسير الضغط الأردني معظم فترات الشوط الأول لكنه حاول اختراق المنطقة الأردنية عبر الأطراف فافتقدت السرعة المطلوبة وتوقفت عند المدافعين.

وبقي الأردن الطرف الأفضل معظم فترات الشوط الثاني حيث نوع في هجماته بالاختراق عبر الأطراف ومن العمق وحتى بالتسديد من خارج المنطقة, في حين كانت محاولات منتخب اليابان خجولة جدا فبدا كأنه يبحث عن الوقت الإضافي وكان شبحا للمنتخب الذي تأهل إلى الدور الثاني في مونديال 2002 للمرة الأولى في تاريخه.

حضر المباراة العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين الذي ارتدى قميصا للمنتخب الأردني وبدا عليه الحماس والتأثر مع كل فرصة وخصوصا في الركلات الترجيحية, وكان حضر المباراة ضد الإمارات في الجولة الثالثة من الدور الأول (صفر-صفر) التي تأهل بعدها الأردن إلى الربع نهائي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة