آلاف الأقباط يصلون القدس للمشاركة في "سبت النور"   
الخميس 1437/7/22 هـ - الموافق 28/4/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:33 (مكة المكرمة)، 14:33 (غرينتش)
وصل نحو ستة آلاف مسيحي من مصر إلى مدينة القدس خلال الأيام الماضية استعدادا للمشاركة في قداس "سبت النور" الذي يقام في كنيسة القيامة, ويسبق احتفالات المسيحيين بعيد الفصح طبقا للتقويم الشرقي.

وشهدت السنوات الماضية ارتفاعا ملحوظا في عدد الأقباط الذين يأتون لزيارة القدس والأماكن المقدسة فيها, بعد أن منعت الكنيسة القبطية برئاسة البابا الراحل شنودة الحجيج إلى القدس, بوصفه يصب في خانة التطبيع مع إسرائيل.

وكان البابا تواضروس الثاني قد غير هذه السياسة بزيارته القدس في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي للمشاركة في تشيع جنازة بطريرك الأقباط بالقدس الأنبا إبراهام, بعد قطيعة دامت عقودا, امتنع فيها بابا الأقباط من القدوم إلى القدس بعد سقوطها في قبضة الاحتلال الإسرائيلي.

وبينما تغيب الإحصائيات الرسمية التي تؤكد عدد الأقباط بمصر، وتقول مصادر قريبة منهم إنهم يقدرون بنحو 10% من سكان البلاد الذين يتجاوز عددهم تسعين مليون نسمة، فإن الأقباط بالأراضي الفلسطينية مجرد طائفة صغيرة من ضمن 13 طائفة مسيحية يعترف بها هناك، ولا يتبعها سوى بضع مئات من الأسر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة