اتهام شركة بوسنية بانتهاك الحظر المفروض على العراق   
السبت 1423/7/1 هـ - الموافق 7/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طائرة حربية طراز ميغ
اتهمت الولايات المتحدة شركة في جمهورية صرب البوسنة بانتهاك الحظر الذي تفرضه الأمم المتحدة على تصدير أسلحة لبغداد.

وقال عامر كابيتانوفيتش المتحدث باسم وزارة الخارجية بالبوسنة إن السفارة الأميركية تقدمت باحتجاج رسمي لوزارة الخارجية بشأن شركة بوسنية -لم تذكر اسمها- انتهكت قرارات الأمم المتحدة بشأن العراق.

وقالت السفارة إن مصنعا بجمهورية صرب البوسنة زود العراق بقطع غيار وخدمات إصلاح لطائراته الحربية من طراز ميغ 21 السوفياتية الصنع إضافة إلى تدريب كوادر عراقية على صيانتها.

وأعلنت السفارة أنها قد تمضي قدما -على الأرجح- في إجراءاتها ضد السلطات البوسنية بشأن انتهاك حظر الأمم المتحدة. وقالت المتحدثة باسم السفارة جولي أوريغون "نأخذ مثل هذه الوقائع مأخذ الجد وطالبنا بإجراء تحقيق من قبل الجهات المختصة، وإذا اتضح وقوع انتهاكات فإنه يتعين وقفها ومحاسبة أولئك المسؤولين عنها".

وكانت رئاسة الجمهورية البوسنية قد ناقشت الاتهامات في اجتماع عقد يوم الجمعة الماضي دعت فيه السلطات البوسنية والصربية إلى إجراء تحقيق في الأمر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة