صحيفة أميركية: خلاف إسرائيلي أميركي بشأن السلام   
الثلاثاء 10/5/1430 هـ - الموافق 5/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 12:32 (مكة المكرمة)، 9:32 (غرينتش)

أمام مؤتمر إيباك, المسؤولون الإسرائيليون يعرضون أفكارا بشأن سلام الشرق الأوسط مختلفة عن طرح أوباما (الفرنسية-أرشيف)

تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس الاثنين بالسعي "بدون تأخير" إلى عملية سلام مع الفلسطينيين تكون مبنية على إستراتيجية جديدة تتناول المسارات السياسية والاقتصادية والأمنية بشكل متزامن.

ويأتي عرض نتنياهو, حسب صحيفة وول ستريت جورنال في الوقت الذي أثار فيه عدد من أعضاء حكومته شكوكا بشأن دعوة الرئيس الأميركي باراك أوباما إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة خصوصا أن "قوات الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية لا تزال ضعيفة وزعامتها السياسية منقسمة".

ونقلت عن مساعدين لنتنياهو قولهم إنه يريد كذلك أن يحد من السلطات التي قد تمنح لأي حكومة فلسطينية بذريعة أن بعض القدرات للقوات العسكرية المرتقبة قد تمثل خطرا على إسرائيل.

ونسبت الصحيفة  لرون ديرمر, وهو أحد كبار مستشاري نتنياهو قوله في حديث أمام مؤتمر لجنة العلاقات العامة الأميركية الإسرائيلية (إيباك) إن رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد إنما انتخب لتغيير مسار عملية السلام.

وأكد ديرمر أن الحكومة الإسرائيلية الجديدة ستسعى لمقاربة تدريجية فيما يتعلق بمسألة الدولة الفلسطينية, تكون الأولوية فيها لبناء المؤسسات وليس للديمقراطية.

وتحت عنوان "خلاف إسرائيلي أميركي بشأن السلام مع الفلسطينيين" ذكرت الصحيفة بقول أوباما في وقت سابق إنه يريد دفع المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية بشأن حل الدولتين إلى الأمام وكذلك تعزيز وتوحيد مؤسسات السلطة الفلسطينية.

ولكن رغم دعوات واشنطن المتكررة لنتنياهو بالتركيز على القضية الفلسطينية, فإن الحكومة الإسرائيلية الجديدة تركز على حملة محمومة من أجل جعل حد للبرنامج النووي الإيراني الذي تعتبره أولوية سياستها الخارجية.

ويرى المسؤولون الإسرائيليون أن التهديد الإيراني يجب أن يوحد تل أبيب مع كل من واشنطن والدول العربية.

ويعتقد المحللون السياسيون أن سوريا قد تمثل مسألة خلافية بين إسرائيل والولايات المتحدة, إذ كان أوباما قد تعهد بالعمل على حث دمشق وتل أبيب لإبرام اتفاق يجعل حدا للصراع بينهما حول مرتفعات الجولان السورية التي تحتلها إسرائيل, لكن نتنياهو أكد في حملته الانتخابية أنه لن يسلم سوريا تلك المرتفعات مقابل السلام معها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة