أميركا تستعين بمسلميها لتحسين صورتها بالدول الإسلامية   
السبت 1426/7/30 هـ - الموافق 3/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:15 (مكة المكرمة)، 16:15 (غرينتش)

الجالية الإسلامية بأميركا تشكو من التمييز ضدها بحجة محاربة الإرهاب (رويترز-أرشيف)
التقت كارن هيوز مساعدة وزيرة الخارجية الأميركية للدبلوماسية العامة مع مسؤولين في الجالية المسلمة بالولايات المتحدة، بهدف الحصول على مساعدتهم في مساعيها لتحسين صورة الولايات المتحدة في الدول الإسلامية.

وقد زارت هيوز التي عينت في منصبها الشهر الماضي الجمعية في مدينة روز مونت بولاية إيلينوي، حيث كان يعقد اجتماع لحوالي 40 ألف عنصر ومسؤول في الجمعية الإسلامية لأميركا الشمالية.

وقالت هيوز عقب اللقاء مع القيادات الإسلامية "لقد وجدت حلفاء جددا لمساعدتي في عملي"، وتتركز مهمة هيوز على العمل لتحسين صورة الولايات المتحدة في الخارج.

وتشكو الجالية الإسلامية في الغالب من التمييز الذي تتعرض له في إطار ما تطلق عليه الإدارة الأميركية "مكافحة الإرهاب"، وهي تطالب منذ زمن طويل بلقاء الرئيس الأميركي جورج بوش.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة