مهرجان الفرنكفونية يكرم جليلة بكار بجائزتين   
الأحد 1424/8/10 هـ - الموافق 5/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

منح مهرجان الفرنكفونية في دورته العشرين الذي يقام في مدينة ليموج بمنطقة ليموزان الفرنسية الكاتبة والممثلة المسرحية التونسية جليلة بكار جائزتين تكريميتين.

وتحمل الجائزة الأولى عنوان "جائزة العمل الدرامي الفرنكفوني للعام 2003"، وهي جائزة شرفية ومالية منحتها إياها "جمعية كتاب الدراما" الفرنسية وتبلغ قيمتها نحو 4500 يورو.

وسلمت الجائزة للكاتبة أمس السبت ضمن احتفال صغير حضره زوجها المخرج فاضل الجعايبي، وذلك في سياق مهرجان الفرنكفونية المسرحي الذي افتتح نهاية سبتمبر/ أيلول الماضي ويختتم اليوم الأحد بعرض فرنسي بعنوان "ثلاثية التنين" الذي أخرجه فريدريك لوباج.

وتتمثل الجائزة الثانية في طباعة وتوزيع مسرحية بكار الأخيرة "آرابرلين"، وهي عمل قدم في برلين قبل أشهر خلال تكريم لفرقة "فاميليا" المسرحية شهدته المدينة وقدمت فيه الفرقة "مسرحيتيها "جنون" و"فاميليا".

وستطبع المسرحية ضمن المنشورات المسرحية في مجموعة "مقاطع فرنكفونية" التي يشارك في إدارتها باتريك ليموف مدير المهرجان. كما ستدعى بكار بمناسبة قراءة مقاطع من مسرحيتها مطلع العام المقبل على مسرح "رون بوان" الباريسي.

وكانت جليلة بكار وضعت عددا من النصوص المسرحية التي قدمتها فرقة "فاميليا" التونسية، وآخرها مسرحية "جنون" المقتبسة عن نص لطبيبة تونسية تعيش في فرنسا لخصت فيه مشاعرها ودورها كطبيبة حيال أحد مرضاها المصاب بانفصام الشخصية والذي يعاني من كافة الإحباطات الاجتماعية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة