كيم جونغ أون يخطب بمئوية جده   
الأحد 1433/5/24 هـ - الموافق 15/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 6:41 (مكة المكرمة)، 3:41 (غرينتش)
كيم جونغ أون عيّن الجمعة بشكل رسمي زعيما لكوريا الشمالية (الفرنسية)
أدلى زعيم كوريا الشمالية الجديد كيم جونغ أون بأول خطاب متلفز له إلى الشعب الكوري بعد أن عينه البرلمان أول أمس الجمعة الرئيس الأول للجنة الدفاع الوطني، وهي أعلى هيئة لاتخاذ القرارات في البلاد.

وجاء خطابه في عرض عسكري ضخم بالعاصمة بيونغ يانغ إحياء لذكرى مرور مائة عام على ولادة جده مؤسس هذه الجمهورية الشيوعية، كيم إيل سونغ الذي توفي عام 1994.

وقال كيم "ها أنذا أقدم أخلص احترام وأعظم شرف للرفيقين كيم إيل سونغ وكيم جونغ إيل"، مشيرا إلى جده ووالده المتوفي.

وعرض التلفزيون الرسمي مشاهد لآلاف الجنود يشاركون في العرض العسكري، حاملين رايات حمراء ويسيرون بخطوات متناسقة على أصوات قرع الطبول في ساحة كيم إيل سونغ الكبيرة.

وقد تمت يوم الجمعة الخطوة الأخيرة في عملية نقل السلطة رسميا إلى كيم جونغ أون، حيث عينته الجمعية الوطنية العليا (البرلمان) الرئيس الأول للجنة الدفاع الوطني، وبذلك أصبح كيم زعيم البلاد وفق الدستور.

وشهد الأسبوع الماضي موجة من التحركات لتعزيز منصب الزعيم الجديد الذي تولى مقاليد السلطة في ديسمبر/كانون الأول الماضي بعد وفاة والده كيم جونغ إيل. وفي عهد كيم الأب كانت لجنة الدفاع الوطني أعلى هيئة لاتخاذ القرارات في البلاد.

وجرى الأربعاء تعيين كيم جونغ أون -الذي يعتقد بأنه في أواخر العقد الثاني من عمره- في منصب الأمين الأول لحزب العمال الكوري الشمالي الحاكم. كما يشغل أيضا منصب القائد الأعلى للجيش الذي تولاه قبل أيام من وفاة والده.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة