السلام الآن تطالب برفع 43 حاجزا في الضفة   
الأربعاء 1428/6/12 هـ - الموافق 27/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 18:43 (مكة المكرمة)، 15:43 (غرينتش)
 إسرائيل تواجه نشطاء السلام بالقمع
 (الفرنسية-أرشيف)
دعت حركة "السلام الآن" الإسرائيلية إلى رفع 43 حاجزا أقامها الاحتلال في طرقات الضفة الغربية.
 
ووجهت الحركة الإسرائيلية المناهضة للاستيطان نداء اليوم الأربعاء بمناسبة جولة نظمتها للصحافة في الضفة طالبت فيه برفع الحواجز المقامة هناك على الفور لتحسين ظروف معيشة الفلسطينيين.
 
وقالت هاغيت عفران المسؤولة في حركة السلام الآن "إذا كانت الحكومة الإسرائيلية جادة في رغبتها في التفاوض فالأمر الأسهل، سيكون إزالة 43 حاجزا على طرقات الضفة الغربية لتسهيل تنقل الفلسطينيين".
 
وأدلت عفران بهذه التصريحات قرب حاجز وادي نار المتاخم لمستوطنة معالي أدوميم، وبلدة السواحرة الفلسطينية، والذي يضبط حركة السير بين شمال الضفة الغربية وجنوبها.
 
وتأتي الدعوة أيضا بعد الوعود التي قطعها رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود  أولمرت خلال قمة شرم الشيخ الرباعية بتسهيل تنقل الفلسطينيين في هذه المنطقة. دعما للرئيس الفلسطيني محمود عباس.  
 
 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة