ميركل تتعهد أمام الكنيست بدعم إسرائيل   
الثلاثاء 1429/3/12 هـ - الموافق 18/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 23:01 (مكة المكرمة)، 20:01 (غرينتش)
ميركل هاجمت إيران وحماس (الفرنسية)

تعهدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أمام الكنيست الإسرائيلي بدعم إسرائيل, وقالت إن بلادها ستبقى "صديقا حقيقيا" لتل أبيب.

وشددت ميركل على ما أسمتها المسؤولية الخاصة التي تتحملها ألمانيا تجاه إسرائيل وأمنها, وقالت إن "هذه المسؤولية التاريخية جزء لا يتجزأ من السياسة الأمنية لألمانيا".

كما دعت ميركل حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إلى وقف إطلاق الصواريخ على إسرائيل, معتبرة أن ما أسمتها بالاعتداءات الإرهابية تمثل "جريمة" لن تقود إلى حل.

وأعلنت المستشارة الألمانية في الوقت نفسه تأييدها تسوية قائمة على إقامة دولتين "تعيشان جنبا إلى جنب في سلام وداخل حدود آمنة".

كما أكدت استعداد المجتمع الدولي لتقديم الدعم إلى الطرفين من أجل حل النزاع بينهما، وأشارت إلى ضرورة امتلاك القوة اللازمة لتقديم ما وصفتها بتنازلات مؤلمة في سبيل هذا الحل.

وفيما يتعلق بالملف الإيراني طالبت ميركل طهران بالكف عن توجيه "تهديدات" لإسرائيل، وعبرت في السياق نفسه عن قلقها بشأن ما وصفتها بالتهديدات التي أطلقها الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد تجاه إسرائيل.

وقالت إنه في حال نجاح إيران في امتلاك قنبلة نووية "فسيكون لذلك عواقب وخيمة خاصة على أمن إسرائيل, وكذلك على أوروبا والعالم".

وأعلنت ميركل أن بلادها ستواصل مساعيها لفرض المزيد من العقوبات على إيران إذا لم تستجب لمطالب المجتمع الدولي بشأن برنامجها النووي.

وتطرقت لما يسمى بالمحرقة اليهودية وقالت إنها تشعر الألمان بالعار, وأضافت "أحني رأسي أمام الضحايا والناجين".

وكانت ميركل قد بدأت كلمتها بعبارات باللغة العبرية عبرت فيها عن الامتنان للسماح لها بالتحدث بالألمانية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة