الإخوان يطرحون مبادرة للإصلاح في مصر   
الأربعاء 1425/1/11 هـ - الموافق 3/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نشوة نشأت-القاهرة
محمد مهدي عاكف

دعا المرشد العام للإخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف إلى تحويل مصر إلى جمهورية برلمانية وإلغاء السلطات التنفيذية لرئيس الجمهورية.

وطرح عاكف في مؤتمر صحفي بمقر نقابة الصحفيين بالقاهرة مبادرة الإخوان للإصلاح السياسي في مصر مؤكدا أن الإصلاح يقتضي إبعاد الجيش عن السياسة وتفرغه فقط لحماية أمن الدولة.

وتضمنت المبادرة أربعة مجالات رئيسية للإصلاح هي بناء الإنسان المصري والإصلاح السياسي وإصلاح القضاء والإصلاح الانتخابي.

وشدد عاكف في بداية كلمته على رفض الإخوان المسلمين لمبادرات الإصلاح الخارجية مؤكدا إن الجماعة تدين محاولات الهيمنة الأجنبية وجميع أشكال التدخل الأجنبي في شؤون مصر والمنطقة العربية والعالم الإسلامي.

وأوضح المرشد العام للإخوان أن البداية يجب أن تكون مع الإصلاح السياسي معتبرا أنه نقطة الانطلاق لإصلاح بقية مجالات الحياة.

وطالبت مبادرة الإخوان باحترام حق الفرد في المشاركة السياسية والالتزام بمبدأ تداول السلطة عبر الاقتراع الحر والنزيه. وجددت التأكيد على حرية الاعتقاد الخاص وحرية إقامة الشعائر الدينية لجميع الأديان السماوية المعترف بها.

كما طالب عاكف بحرية تشكيل الأحزاب السياسية وعقد الاجتماعات الجماهيرية العامة وحق التظاهر السلمي.

وفي مجال القضاء دعت المبادرة لاحترام استقلال القضاء بجميع درجاته والفصل بين سلطتي الاتهام والتحقيق وتعديل القوانين وتنقيحها بما يؤدي لتطابقها مع الشريعة الإسلامية.

أما في الإصلاح الانتخابي فدعا المرشد العام للإخوان لوقف تدخل السلطات في جميع خطوات العملية الانتخابية وتشكيل لجنة أو هيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات.

ويرى مراقبون أن مبادرة الإخوان تأتي في توقيت حرج تعرض فيه مصر مشروعا للإصلاح السياسي العربي على الجامعة العربية.
____________________
مراسلة الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة