مصرع سبعة أشخاص في مواجهات بكشمير   
الخميس 1423/1/15 هـ - الموافق 28/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قرويان ينظفان مسجدا شهد تبادلا
لإطلاق النار قرب سرينغار (أرشيف)
لقي سبعة أشخاص على الأقل مصرعهم في مواجهات متفرقة بين القوات الهندية والمقاتلين الكشميريين في الجزء الخاضع للسيطرة الهندية من ولاية جامو وكشمير.

وقال مسؤول عسكري هندي إن مجهولين يعتقد أنهم من المقاتلين الكشميريين فتحوا النار صباح اليوم على حافلة فقتلوا اثنين من ركابها ثم لاذوا بالفرار، وقد وقع الهجوم في مقاطعة كرالا خود في مدينة سرينغار العاصفة الصيفية للولاية المضطربة.

وفي حادث منفصل قتلت قوات الأمن الهندية أربعة من المسلحين الكشميريين أثناء عملية تفتيش في قرية تبعد 80 كيلومترا عن سرينغار. كما قتلت قوات الأمن الهندية مسلحا كشميريا تحصن في أحد المساجد في قرية رادبوغ التي تبعد ثلاثين كيلومترا جنوب غرب سرينغار. واشتبهت القوات الهندية في وقت سابق باختباء اثنين على الأقل في المسجد ولكن وبعد ست ساعات من تبادل إطلاق النار، لم يعثر الجنود إلا على شخص واحد.

وفي الأسبوع الماضي قتلت قوات الأمن الهندية اثنين من المقاتلين الكشميريين تحصنوا في مسجد لإنهاء حصار استمر 12 ساعة. وتقاتل نحو 12 جماعة كشميرية ضد حكم نيودلهي في جامو وكشمير. ويقول مسؤولون إن أكثر من 33 ألفا قتلوا منذ اندلاع القتال في نهاية عام 1989 رغم أن المقاتلين يقدرون عدد القتلى بـ80 ألفا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة