بلير يسعى لحشد المساعدة لأفريقيا   
الجمعة 1425/11/12 هـ - الموافق 24/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 16:12 (مكة المكرمة)، 13:12 (غرينتش)

بلير يعتبر أوضاع أفريقيا ندبة في ضمير الإنسانية (رويترز)

تعهد رئيس الوزراء البريطاني  توني بلير بتوظيف رئاسته لمجموعة الدول الثماني الصناعية الكبرى العام القادم في حشد مساعدة كبيرة للدول القارة الأفريقية.
 
ويعتبر بلير القارة الأفريقية "ندبة في ضمير العالم"، ملتزما بالتصدي للمعاناة التي تعيشها والمتجلية أساسا في موت 6500 شخص يوميا بأمراض يمكن الوقاية منها.
 
ويعتقد الكثيرون ان مفتاح نجاح جهود بلير سيكمن في توظيف الدعم الذي قدمه للولايات المتحدة في العراق ويقنعها بالإسهام بشكل أكبر في المساعدات وتخفيف عبء الديون.
 
ورغم انشغاله المحتمل بالانتخابات في الأشهر الستة القادمة والتي من المتوقع أن يفوز بها تعهد بلير بمعالجة قضايا المساعدات والتجارة وحل المشاكل الناجمة عن الصراعات والأمراض أثناء رئاسته لمجموعة الدول الثماني الصناعية  الكبرى العام القادم.
 
ويقول منتقدون إن بلير يريد أن يحجز لنفسه مكانا في كتب التاريخ ولا يتوقعون شيئا أكثر من منتدى للكلام لكن خبراء يقولون إن التزامه إضافة إلى الجهود الفرنسية واجتماع مهم للأمم المتحدة يهدف إلى خفض الفقر 
يقدمون فرصة كبيرة لمساعدة أفريقيا في عام 2005.
 
ويرى غالبية المحللين فرصا لمساعدة أفريقيا العام القادم لكنهم يقولون إن فرصا كثيرة ضاعت في السابق ونوهوا إلى أنه حتى إذا تحقق تقدم في مجال المساعدات والتجارة


وتخفيف أعباء الديون فإن الغرب لا يمكن أن يتجاهل الصراعات في السودان والكونجو وساحل العاج.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة