خليط من عقاقير جديدة لخفض النوبات القلبية   
الاثنين 1426/8/2 هـ - الموافق 5/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:21 (مكة المكرمة)، 12:21 (غرينتش)

أفادت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية نقلا عن دراسة نشرت أمس أنه يمكن إنقاذ آلاف الأرواح الذين يصابون بالنوبات القلبية باستخدام خليط من عقاقير جديدة خصصت للضغط المرتفع وأخرى لخفض الكوليسترول.

وأظهرت الدراسة التي نشرت في لقاء لأخصائيي القلب في السويد أنه يمكن خفض مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية والجلطات إلى النصف، مقارنة بالحالات التي لا تتعاطى الأدوية.

وخلصت الدراسة التي أطلق عليها أسم "أسكوت" إلى أنه يمكن إنقاذ حياة آلاف المرضى من أمراض السكري باستخدام مجموعة عقاقير جديدة.

وأجريت الدراسة بحسب الصحيفة على 19 ألف رجل وامرأة يعانون من ارتفاع في الضغط ومعرضون لجلطات ونوبات قلبية من بريطانيا وإيرلندا وإسكندنافيا وفنلندا.

وكانت النتيجة انخفاض نسبة الوفيات الناجمة عن أمراض القلب إلى 24% فضلا عن 13% في حالات النوبات القلبية، وانخفاض حالات السكري بنسبة 30%.

وتقول الصحيفة إن العقاقير التقليدية التي تستخدم في علاج ارتفاع ضغط الدم تعتمد على إدرار البول للتخلص من السوائل الزائدة من الجسم، فضلا عن مانعة الأشعة


التي تخفض قوة نبضات القلب، في حين أن العقاقير الجديدة تعمل على توسعة الأوعية الدموية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة